كل ما يجري من حولك

ثورة جياع تجتاح مُدن الجنوب

ثورة جياع تجتاح مُدن الجنوب

473

متابعات|

خرج اليوم المواطنون في المحافظات اليمنية التي يسيطر عليها التحالف بقيادة السعودية والإمارات، بمظاهرات منددة برداءة الخدمات التي تقدمها دول التحالف المسيطرة على تلك المحافظات تحت غطاء الشرعية والتحالف.

ففي مدينة عدن خرج متظاهرون بعد افطار اليوم بمديرية المعلا للمطالبة بإقالة مسؤولي المدينة التي شهدت كارثة جراء تدفق السيول بعد أمطار غزيرة ما ألقى بظلاله على الخدمات الرديئة اصلا قبل السيول.

وقال المتظاهرون أن مسؤولي السلطة المحلية بالمدينة لم يقوموا بأي إجراء حيال مياه الأمطار الراكدة بالشوارع وانقطاع الكهرباء مؤكدين أنهم عازمين على القيام بثورة عارمة لرحيل كل الفاسدين من عدن.

وفي السياق قدم مدير عام مديرية التواهي عبد الحميد ناصر الشعيبي، استقالته من منصبه إلى محافظ محافظة عدن أحمد سالمين، متنصلا عن المسؤولية عما يجري من تردي في الخدمات في مدينة عدن ،وأوضح الشعيبي، في نص الاستقالة بأن قرار استقالته يأتي بسبب تردي الخدمات في العاصمة عدن والناتج عن رداءة وزراء الحكومة والمتنفذين في مؤسسة الرئاسة.

وفي المكلا عاصمة محافظة حضرموت خرج محتجون غاضبون قبل قليل، نتيجة لانقطاع التيار الكهربائي، وقاموا بقطع الخطوط وإضرام النيران في إطارات السيارات في شوارع مدينة المكلا احتجاجا على الانقطاع الغير مبرر للتيار الكهربائي.

وكان الشعار الجامع للمحتجين في المكلا وعدن “لا شرعية لا انتقالي”، ما يعكس حالة اليأس لدى أبناء المحافظات اليمنية الجنوبية إزاء هذه الفصائل المتصارعة والتي آخر همها المواطنين وسبل معيشتهم والخدمات المقدمة إليهم.

وكان صحفيون وناشطون أكدوا أن حكومة هادي بددت أكثر من مليار ريال من البنك المركزي بعدن بمبرر مواجهة الأضرار الناجمة عن السيول في عدن غير أنه لم يصرف منها ريال واحد لهذا الغرض بل ذهبت إلى جيوب الفاسدين في تلك الحكومة التي وثفها الناشطون الجنوبيون بأنها كارثة أكر من الكوارث الطبيعية.

You might also like