كل ما يجري من حولك

المجلس الانتقالي يصدم أنصاره: الانفصال مستحيل

المجلس الانتقالي يصدم أنصاره: الانفصال مستحيل

245

متابعات:

أكد القيادي في المجلس الانتقالي ورئيس هيئة التشاور المصالحة، محمد الغيثي، صعوبة الانفصال وتحدث عن تعقيدات كبيرة أمام هذه الخطة.

وقال الغيثي في مقابلة مع قناة “الحدث” السعودية: “الكثير يعتقد أن مهمة هيئة التشاور والمصالحة هي حل قضية شعب الجنوب، وهذا توصيف غير دقيق أبداً. مهمتنا أولاً هي تهيئة الأرضية لمجلس القيادة الرئاسي وللشرعية للذهاب إلى السلام، ثم بدء مفاوضات حول قضية شعب الجنوب التي تحتاج سنوات طويلة”.

وعلق القيادي السابق بالانتقالي عبدالله النسي على حديث الغيثي بالقول: “الجميع بما فيهم الانتقالي يعملون وفق شرعية يمنية قضيتها الأساسية هي ترتيب الأوضاع في اليمن سلماً أو حرباً دون اعتراف بالقضية الجنوبية كقضية مستقلة وذلك من قبل القوى اليمنية الشريكة في المجلس الرئاسي والحكومة أو القوى الأقليمية بقيادة السعودية أو الأمم المتحدة التي يمثلها موقف المبعوث الأممي غروندبرغ الذي دعاء قبل أيام إلى لقاء مباشر بين رشاد العليمي ومهدي المشاط للوصول إلى سلام في اليمن دون الإشارة إلى القيادات الجنوبية أو القضية الجنوبية”.

وأضاف النسي: “يجب أن نخرج من مرحلة الكذب والخداع ونواجه الحقيقة ونحاول إصلاح الخلل وتعديل مواقفنا قبل فوات الأوان، نحن قدمنا تنازلات وسلمنا مصيرنا لاعدائنا وأصبحنا نموت جوع وقهر داخل بيوتنا وهذه هي الحقيقة التي وصلنا إليها اليوم”، حسب قوله.

في حين شن ناشطون جنوبيون هجوماً على المجلس الانتقالي وطالبوه بالتوقف عن بيع الوهم للبسطاء، مؤكدين ان الانتقالي الذي عجز عن حل مشكلة كهرباء عدن لن يكون قادراً على حكم الجنوب.

You might also like