كل ما يجري من حولك

ضابطٌ أمريكي يكشفُ خطة أمريكية “شريرة” لأوكرانيا

ضابطٌ أمريكي يكشفُ عن خطة أمريكية “شريرة” لأوكرانيا

362

متابعات| رصد:

صرّح ضابط المخابرات العسكرية الأمريكية السابق، سكوت ريتر، أن الحكومة الأمريكية استخدمت أوكرانيا لمواجهة روسيا، وهي الآن مستعدة للتخلص منها.

وقال ريتر خلال مقابلة على موقع “يوتيوب”: “نحن نستخدمها كأدَاة لتنفيذ سياسة أكثر عالمية لإضعاف روسيا مثل أي أدَاة أُخرى، نستخدمها (أوكرانيا) حتى تنكسر، ثم نتخلى عنها. نحن الآن في عملية مراقبة كيفية التخلص من أوكرانيا المدمّـرة”.

وشدّد ريتر على أن الغرب كذّب على أوكرانيا منذ البداية، فلن يتم قبولها أبدًا في الاتّحاد الأُورُوبي أَو حلف شمال الأطلسي، وكان هدف الولايات المتحدة هو جذب هذه الجمهورية السوفييتية السابقة إلى جانبها لاستخدامها بعد ذلك ضد روسيا.

وَأَضَـافَ ريتر أن مثل هذه السياسة أَدَّت إلى تدمير البلاد ومقتل العديد من الأوكرانيين.

وتهدف العملية العسكرية الروسية الخَاصَّة، التي بدأت في 24 فبراير/ شباط 2022، إلى حماية سكان دونباس، الذين تعرضوا للاضطهاد والإبادة من قبل نظام كييف، لسنوات.

وأفشلت القوات الروسية “الهجوم المضاد” الأوكراني، على الرغم من الدعم المالي والعسكري الكبير الذي قدمه حلف الناتو وعدد من الدول الغربية والمتحالفة مع واشنطن، لنظام كييف.

ودمّـرت القوات الروسية، خلال العملية، الكثير من المعدات التي راهن الغرب عليها، على رأسها دبابات “ليوبارد 2” الألمانية، والكثير من المدرعات الأمريكية والبريطانية، بالإضافة إلى دبابات وآليات كثيرة قدمتها دول في حلف الناتو، والتي كان مصيرها التدمير على وقع الضربات الروسية.

You might also like