كل ما يجري من حولك

ورد الآن : الامارات تدعم تمرداً عسكرياً في شبوة وهذا ما يحدث الآن (تفاصيل)

232

متابعات /

أعلنت السلطات الموالية للإمارات اليوم الثلاثاء رسمياً تمردها العسكري عن “المنطقة العسكرية الثالثة” الخاضعة لسيطرة حزب الإصلاح في مدينة مأرب.

مصادر محلية بالمحافظة أكدت أن المكاتب التنفيذية الموالية للإمارات بالإضافة إلى عدد من قيادات الألوية والفصائل الموالية للإمارات وافقت على مشروع قرار يوصي “مجلس القيادة الرئاسي” التابع للتحالف بإيجاد منطقة عسكرية مستقلة في شبوة بعيدا عن مأرب التي وصفتها بـ”اليمنية” ، في توجه واضح لسلخ شبوة وجعلها ضمن توجهات الفصائل الموالية للإمارات، التي تسعى لتقسيم اليمن.

وأرجعت السلطات التابعة للإمارات تحركاتها لإيجاد منطقة عسكرية مستقلة في شبوة بحجة “تعزيز الأمن والاستقرار وحماية مصالحها العامة في مواجهة التحديات الأمنية والتهديدات الإرهابية المتزايدة على المحافظة”.

واعتبرت المكونات التابعة لأبوظبي، خطوة عدم تبعية شبوة عسكريا للإصلاح في مأرب “خطوة مهمة تأخرت كثيرا” وسط سخرية عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي من تصورات إيجاد “منطقة عسكرية مستقلة لكل محافظة

الجدير ذكره أن فصائل “دفاع شبوة” و”العمالقة” الممولة من الإمارات فرضت سيطرتها على مديريات شبوة عقب وصولها من ساحل أبين الغربي، نهاية العام 2021 عقب إطاحة الإمارات بسلطات حزب الإصلاح وطرد عناصره من مدينة عتق وبقية المديريات بعد مواجهات شرسة في أغسطس 2022م.

You might also like