كل ما يجري من حولك

دراسةٌ لـ “نيويورك تايمز” تقرَعُ ناقوسَ الخطر: الحصارُ على غزة سيؤدِّي إلى 85 ألفَ شهيد

113

متابعات| رصد:

نشرت صحيفة “نيويورك تايمز” دراسةً لمجموعة من علماء الأوبئة، أظهرت فيها أن استمرار العدوان على قطاع غزة سيتسبب بارتقاء 85 ألف شهيد في قطاع غزة بسبب الأوبئة المنتشرة، والإصابات، إلى جانب ما يقارب 30 ألف شهيد ارتقوا خلال العدوان.

وذكرت الدراسة أنه في حال انتهت الحرب على قطاع غزة، سيرتقي نحو 6500 شخص بعد انتهاء العدوان على القطاع، في حال عدم انتشار الأمراض المعدية، وأن الرقم سيكون مرشح للزيادة إذا انتشرت أمراض معدية كالكوليرا، والتهاب السحايا، والحصبة.

وقال فلسطينيون أنه المئات من الأسر تعيش منذ خمسة أيام بلا طعام، واصفين معاناتهم في شمال ‎غزة  بأنها الأشد صعوبة وسط المجاعة والحصار الذي يفرضه الإرهاب الأمريكي الإسرائيلي عليهم بدعم المجتمع الدولي والتواطؤ العربي والإسلامي.

وفي أحدث خطاب لقائد أنصار الله، عبدالملك الحوثي، تساءل بالقول:”أين الدول العربية الثرية التي تهدر مئات المليارات في أمور عبثية وتافهة وتغذية الفتن ولا تقدم القليل من الطعام”.

وتابع غاضبا “ليست هناك تحركات جادة وملموسة لكبريات الدول العربية، وكأن دورها ينحصر في مجال الفتن والصراعات المدمرة للأمة من الداخل”

وأضاف “عرفنا جدية البعض في مواقف تافهة عندما تحركوا فيها باهتمام كبير واتخذوا إجراءات متنوعة من المقاطعة إلى الحروب”.

وأكد أن “التصعيد اليمني ترافق مع تصعيد العدو أكثر في قطاع غزة، وشدد على استمرار في العمليات العسكرية إسنادا لغزة ونصرة للشعب الفلسطيني”.

وعلَّق الصحفي، عبدالفتاح فايد، قائلا: ”يموت الناس في غزة جوعًا؛ فمَن نجا من القصف مات من الجوع، العرب يتفرجون وبعضهم يشاركون، فلا مروءة الجاهلية، ولا أخلاق الإسلام”.

You might also like