كل ما يجري من حولك

اللواءُ المداني يكشفُ لأول مرة تفاصيلَ الاستيلاء على السفينة الإسرائيلية وبجوارها قواتٌ أمريكية وتحطُّم زوارق لقوات صنعاء وصعوبات أخرى أثناء تنفيذ العملية بـ بُعد 120 كم على مقرُبة من هذه الدولة الإفريقية

1٬495

اللواء يوسف المداني قائدُ المنطقة العسكرية الخامسة هكذا استولينا على “جالاكسي ليدر” رغم الظروف الصعبة التي واجهت قواتنا  أثناء تنفيذ العملية. المنفذون تدربوا عامين وتشبّعوا بكل الفنون والمهارات القتالية

التهديداتُ التي تطلقُها القيادةُ اليمنية ليست عبثيةً أو مجرد استعراض كلامي

نحن في جاهزية عالية لأية قوة داخلية أو إقليمية أو دولية تحولُ دون وقوفنا ونُصرتنا لإخواننا في فلسطين

متابعات| رصد:

كشف قائدُ المنطقة العسكرية الخامسة التابعة لقوات صنعاء، اللواءُ يوسف المداني، المُكَنَّى بـ أبو حسين ، بعضَ تفاصيلِ الاستيلاء على السفينة الإسرائيلية “جالاكسي ليدر” والظروف الصعبة التي واجهت الأبطال المجاهدون أثناء تنفيذ العملية.

وقال اللواء المداني في حوار مع إذاعة “صوت الثورة”: إن “الأبطالَ المجاهدين الذين نفَّذوا هذه العمليةَ كانوا بروحية استشهادية وبهمة قتالية عالية وخضعوا للتدريبات بشكل مكثّـف وكبير، حَيثُ خضعوا للتدريب لمدة عامين على كُـلّ مستوى منها التدريب على قيادة السفن والاقتحام والالتحام المباشر عبر الزوارق الحربية من البحر، وكذا التدريب على عمليات الإبرار الجوي من على متن الطيران العمودي “المروحية”، وتشبَّعوا بكُلِّ الفنون والمهارات القتالية المتعددة”.

وأوضح أن “السفينةَ كانت على مقرُبةٍ من السواحل الإرتيرية وبعد الممر الدولي وأصبح الاستيلاء عليها صعباً للغاية، لكن بفضل الله نجحت هذه العملية“، منوِّهًا إلى أنه “عند الاستيلاء على السفينة الإسرائيلية كانت الظروفُ المناخية صعبةً جِـدًّا وأمواجُ البحر مضطربةً بشكل كبير، وبعضُ زوارق المجاهدين تعرَّضت للتلف والتحطُّم؛ بسَببِ الأمواج، وأنه أثناء تحليق المروحية كانت لادارات العدوّ شغالةً وترقُبُ حركة الأجواء، وكان من الصعب جِـدًّا أن تحلِّقَ فوق البحر وتقوم بهذه العملية على مسافة 120 كم من سواحل الحديدة”.

وأكّـد أن “توجيهات السيد القائد كانت صارمةً وقويةً بتحريم البحر الأحمر على العدوّ الإسرائيلي ومحاصرته وعدم مرور أية سفينة إسرائيلية منه، وأن الأمريكي كان متواجداً في البحر وعلى مقرُبة من السفينة، وَالعدوّ يعرف جيِّدًا أن التهديدات والتحذيرات التي تطلقها القيادة اليمنية ليست عبثية أَو مُجَـرّد استعراض كلامي”.

كما أكّـد أن “جبهةَ البحر الأحمر جزءٌ لا يتجزأ من جبهة غزة وأي تصعيد في جبهة غزة هو تصعيد في جبهة البحر الأحمر”.

You might also like