كل ما يجري من حولك

مصدرٌ عسكري رفيع: اتصالاتٌٌ عربية وأجنبية مكثفة مع صنعاء حتى اللحظة ولا خيارَ أمام الطرف الآخر

335

متابعات| رصد:

كشف مصدر عسكري رفيع بصنعاء أنه وبعد البيانات الأخيرة والقرارات التي صدرت عن القيادة السياسية في صنعاء عشية اليوم الأخير للهدنة في اليمن، سارعت العديد من الدول العربية والأجنبية إلى التواصل المباشر مع القيادة في صنعاء.

المصدر أكد ان الاتصالات تهدف حتى اللحظة لإثناء صنعاء عن موقفها الأخير بشأن تمديد الهدنة، لكن الأخيرة ترفض المساومة على أي من شروطها التي طرحتها وحذرت سابقاً من تجاهلها وتضييع الوقت طوال الشهرين الماضيين من قبل المبعوث الأممي وسفراء الدول المعنية بشأن عدم فرضها على التحالف الذي تقوده السعودية وواشنطن.

المصدر أكد أن عاصمتان عربيتان وثالثة أجنبية إضافة لدخول عواصم جديدة على خط محاولات تدارك موقف صنعاء الصارم، وكذا اتصالات أجراها ممثلون عن دول أجنبية الى جانب المبعوثين والسفراء كل ذلك حصيلة الأطراف المتدخلة حتى اللحظة، وبحسب المعلومات الواردة فإن صنعاء متمسكة بما طرحته وأنه لاخيار أمام الطرف الآخر سوى القبول والالتزام وإلا فليتحمل مسؤولية عواقب قراره، حسب توصيف المصدر العسكري الرفيع.

وتصر صنعاء على موقفها المعلن منذ بداية التمديد الأخير للهدنة على أن لا تمديدقادم إلا بتوسيع الهدنة بما يشمل صرف رواتب كافة موظفي الجمهورية اليمنية شمالاً وجنوباً مدنيين وعسكريين إضافة إلى الرفع الكامل للحصار عن ميناء الحديدة ومطار صنعاء وفتح الطرق بين المحافظات وليس في تعز فقط.

You might also like
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com