كل ما يجري من حولك

مصيرٌ مجهولٌ لموظفي الأمم المتحدة المختطَفين بأبين بعد فشل الانتقالي في إطلاق سراحهم

128

متابعات| رصد:

رجحت مصادر عسكرية قيام عناصر تنظيم القاعدة  بنقل خمسة مختطفين من موظفي الأمم المتحدة إلى خارج محافظة أبين ، وذلك بعد نحو تسعة أشهر من تعرضهم للاختطاف من قبل التنظيم في المحافظة الواقعة جنوبي اليمن.

وجاءت الترجيحات بعد فشل الحملة العسكرية التي تنفذها قوات الانتقالي في إطلاق سراح الموظفين الأمميين .

ويطالب تنظيم القاعدة بفدية 5 ملايين دولار لإطلاق سراح المختطفين .

وفي الثاني عشر من فبراير الماضي، أعلن مسؤول في مكتب الأمم المتحدة في اليمن عن اختطاف خمسة من موظفي المنظمة الدولية في محافظة أبين جنوبي اليمن.

يذكر أن الموظفين الخمسة المختطفين هم مدير مكتب الأمن والسلام التابع للأمم المتحدة في اليمن آكام سوفيول، وأربعة موظفين محليين يمنيين.

وفي الثالث من شهر سبتمبر الجاري، نشر تنظيم القاعدة تسجيلا مصورا لمدير مكتب الأمن والسلام التابع للأمم المتحدة في اليمن آكام سوفيول، ناشد خلاله المسؤول الأممي الاستجابة لمطالب الخاطفين للإفراج عنه و زملائه.

وقال “حاليا أنا في قبضة تنظيم القاعدة”.. و”أناشد الأمم المتحدة والمجتمع الدولي والمنظمات الإنسانية أن يتدخلوا وأن يستجيبوا لمطالب الخاطفين لتحريرنا أنا وزملائي”.

You might also like
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com