كل ما يجري من حولك

المتشدقون بالوطنية أضاعوا الوطن

135

بقلم\ ليلى الكثيري

النفاق السياسي والمصالح الشخصية لقيادات الجنوب أضاعت وطناً بأكمله..
ما أوصلنا بالجنوب للوضع الكارثي الذي يعيشه الشعب من انهيارات عسكرية واقتصادية ووو… إلا القيادات فارغة المحتوى من الانتماء للهوية أوجدتها المرحلة الخاضعة للمصالح والأطماع حسب مخططات ومؤامرات وأجندات خارجية..
الدمار الشامل للجنوب والتدمير لكل مفاصله ومقوماته من مؤسسات اقتصادية وعسكرية وأمنية ومرافق ومنشآت حيوية ذات الدخل الوطني والأمن الغذائي والخدمات الضرورية والهامة وانهيار العملة ووو ما هي إلا ضعف في إدارة البلد في وضع الحرب المفروضة على الجنوبيين..
سيأتي من يتحدث عن الحرب ووضع البلد تحت الوصاية الدولية ووجود التحالف العربي.. ويعلل بذلك الاتفاقيات والعقوبات ووو من تلك الأعذار التي تستخدمها قيادتنا المنغولية التي لا تمتلك أدنى مقومات ومؤهلات للقيادة والقرار والندية في التعامل مع التحالفات والقرارات بتحملها المسؤولية من منطلق أنهم أصحاب الانتماء للأرض والهوية..
تعالوا نتكلم بجدية وبدون نفاق سياسي وانبطاح أو تعظيم وتمجيد القيادات الهشة والفاشلة والتبرير لاتكالها وارتهانها وولاءاتها للأجندات الخارجية ومصالحها الذاتية على حساب الشعب ومقدراته..
– لماذا لا تقوم القيادة، سواء كانت حكومة أو من يدعون سيطرتهم على الأرض، بمطالبة التحالف العربي بالإيفاء بالتزاماتهم المعلنة بعاصفة الحزم والأمل أثناء تدخلهم بحل الحرب في اليمن؟
– لماذا لم تطالب قيادة اليمن التوافقية المجتمع الدولي بالإيفاء بتبعات البند السابع من القرار 2216؟
– التدهور الاقتصادي والخدمي وتعطيل المنشآت الحيوية ذات الدخل الوطني من إيرادات للموارد النفطية والضرائب الجمركية ووو هل يستلمها غير الحكومة والمسيطرين؟!
– هل الأمن الداخلي وحماية مؤسسات الدولة وتفعيلها وحماية المواطن وحقوقه وحياته ومصالحه تحتاج إلى تعليمات وتوجيهات خارجية؟! وهل يقوم بذلك غير الجنوبيين؟!
– هل مكافحة الفساد الإداري والعجز المالي وعسكرة الحياة المدنية والقمع والغلاء المعيشي يحتاج إلى قرارات خارجية وأوامر من لا ينتمي بالهوية للجنوب؟!
– هل الحرص على أمن واستقرار الوطن والمواطن ومكافحة الإرهاب والحد من عنصر الجريمة وتفعيل القضاء والعدالة يحتاج إلى إذن أو تدخل خارجي؟!
– هل الغلاء وارتفاع أسعار المواد النفطية والغذائية ووو يحتاج ضبطه والمحاسبة والرقابة عليه لقرارات خارجية أو تعليمات؟!
هناك أمور كثيرة لا علاقة للتحالف العربي ولا القرارات الدولية بها وهي شؤون داخلية تحتاج قيادة وطنية حقيقية تنتمي للأرض والهوية وتتحمل المسؤولية بجدارة ونزاهة وشرف حريصة على الشعب والوطن لا تخضع للولاءات والأجندات الخارجية والمصالح الشخصية على حساب مصالح شعوبها وأوطانها وعزتها وكرامتها.. تفرض الواقع ولا تتعذر لقبولها المفروض.
أبناء الجنوب من كان منكم يعظم ويمجد الأشخاص فالأشخاص زائلون.. ومن كان منكم ولاؤه للوطن فالوطن باقٍ أبد الدهر.

You might also like