كل ما يجري من حولك

مصادر تؤكد فرار علي محسن من مأرب بكمية مهولة من الأموال والتحالف يتتبعه بالطيران (تفاصيل)

2٬109

مصادر تكشف فرار علي محسن من مأرب وتتبعه بالطيران (تفاصيل)

مصادر تكشف فرار علي محسن من مأرب وتتبعه بالطيران (تفاصيل)

مصادر تكشف فرار علي محسن من مأرب وتتبعه بالطيران (تفاصيل)

 

متابعات..|

في آخر مستجدات الأحداث في محافظة مأرب.. قالت مصادر محلية وعسكرية متطابقة بأن علي محسن الأحمر ـ نائب الرئيس اليمني المقيم بالرياض عبدربه منصور هادي ـ غادر محافظة مأرب في وقت متأخر من مساء، أمس الخميس واتجه إلى محافظة حضرموت عقب تلقيه معلومات تفيد بقرب سقوط مدينة مأرب بيد قوات صنعاء التي باتت تحاصر المدينة وتتقدم في مواقع عدة ـ وفق مصادر محلية ـ.

ولفتت المصادر بأن نائب هادي تلقى أَيْـضاً معلومة من الاستخبارات السعودية تؤكّـد رصد الجانب الإماراتي لتحَرّكاته في محافظة مأرب ١٧٣كم عن العاصمة صنعاء شرق اليمن.

وكان نائب هادي علي محسن الأحمر قد قام بعدة زيارات إلى الوحدات العسكرية المختلفة التابعة للمنطقة العسكرية الأولى بوادي حضرموت قبيل ذهابه إلى مأرب التي عاد منها، أمس.

وخلال الزيارة، رأس الأحمر لقاءات ضمت القيادات العسكرية والمدنية في وادي حضرموت بمن فيهم قائد المنطقة العسكرية الأولى صالح طيمس وأركان حرب المنطقة اللواء الركن يحيى أبو عوجاء ومدير عام شرطة الوادي والصحراء مبارك العوبثاني

وعقد اليوم لقاءات أُخرى مماثلة وبحسب وسائل إعلام تابعة للشرعية: فإن اللقاء أكّـد ضرورة قيام الأجهزة المختلفة بواجبها في سبيل استتباب الأمن وراحة المواطنين ومحاربة ما أسموه بالإرهاب والتخريب بمختلف أشكاله

وبحسب مراقبين، تأتي جولة الأحمر المكثّـفة في وادي حضرموت، في إطار تثبيت سيئون كمقر بديل لحزب الإصلاح مع اقتراب سيطرة الحوثيين على مدينة مأرب المركز الحالي للحزب منذ عام 2015

وذكرت مصادر محلية في سيؤون أن التخوف بدأ واضحا على الجنرال العجوز وحراسته أثناء عودتهم من مأرب

وأشارت المصادر إلى أن المفاجئة كانت فور وصول نائب هادي إلى مدينة سيئون عندما اكتشفت وحدات الحماية الشخصية للأحمر أن هناك تحليق مكثّـف لطائرات يعتقد أنها إماراتية تحلق بعلو منخفض فوق مقر إقامة الأخير في حضرموت الأمر الذي دفع نائب الرئيس إلى مغادرة المكان فوراً والتوجّـه إلى مكان مجهول.

وكانت مصادر إعلامية كشفت عن أن السلطات السعودية كلفت علي محسن بالتوجّـه لمحافظة مأرب بعد استدعائها لوزير الدفاع بالشرعية محمد المقدشي للتحقيق معه على خلفية تقد قوات صنعاء في الجوف ومأرب… وقالت المصادر أَيْـضاً أن السعودية بعثت بالأحمر أَيْـضاً عقب تلقيها لمعلومات سرية تفيد بفتح محافظ محافظة مأرب سلطان العرادة قنوات اتصال مع قوات صنعاء التي تتقدم في مدينة مأرب أكثر فأكثر.

الى ذلك قالت مصادر محلية في مارب ان مجاميع مسلحة تابعة لحزب الإصلاح مستمرة في عملياتها بإخراج الأموال من البنك المركزي في مارب ونقلها إلى أماكن مجهولة بناء على توجيهات من قيادة السلطة المحلية التابعة للإصلاح وافادت المصادر ان اخراج الاموال من البنك جاء تنفيذا لتوجيهات محافظ مارب سلطان العرادة وبحماية من جماعات مسلحة تابعة للإصلاح ومسؤول عنها بالدرجة الأولى علي محسن الأحمر

فيما قال شهود عيان: ان الكثير من القيادات والمسؤولين نقلوا عوائلهم وأطفالهم إلى خارج مارب على مدى ثلاثة ايام، ولا تزال عملية الفرار الجماعي مستمرة حتى هذه اللحظة، فضلا عن قيام البعض منهم ببيع ممتلكاته من عقارات ومحال تجارية وفر خارج اليمن.

وأكّـد سكان محليون ان أغلب رجال الاعمال من الاخوان يقومون خاليا ببيع عقاراتهم ومحلاتهم التجارية بأقل الاثمان في محاولات ومساع للهرب خارج اليمن.

واوضحت المصادر ان قيادات عسكرية كبيرة ومدنية تابعة للإصلاح كثّـفت خلال اليومين الماضيين من إجراءاتها لنقل ملكية عقارات ضخمة جِـدًّا من اسمائهم إلى اسماء أُخرى مجهولة.

وابدت المصادر استيائها من نهب البنك المركزي بمارب من قبل جماعة الاخوان ونقل تلك الاموال الطائلة باتّجاه مدينة سيؤون بمحافظة حضرموت

يُذكر ان ريعان سلطة مارب من النفط والغاز يقارب في اليوم الواحد 200 مليون دولار، وسيكون مبلغ كبير جِـدًّا يكفي ـ بحسب خبراء واقتصاديين ـ لميزانية عدة دول ما إذَا تم احتساب اجمالي ايرادات مارب خلال الخمس سنوات الماضية.

YNP ـ تقرير ـرفيق الحمودي ـ

أسرار فرارا الأحمر من مأرب وتتبعه بطيران وتفاصيل نقل الأموال

You might also like