كل ما يجري من حولك

السعودية تعتقل الرئيس أثناء محاولة هروبه إلى تركيا

993

 

أكدت مصادر إعلامية في حكومة الشرعية خبر اعتقال السعودية لرئيس حزب الاصلاح ( الإخوان المسلمين في اليمن ) محمد اليدومي وذلك أثناء محاولته للمغادرة من مطار الرياض الدولي بصحبة عدد من أفراد أسرته .

وتأتي هذه التطورات في ظل أنباء عن خلافات حدة بين قيادات بالشرعية والسعودية على إثر غضب الأخيرة من فشل وفساد الشرعية وفق اتهاماتها لها بالفشل بعد خمس سنوات من دعمها وقيادة الحرب على اليمن تحت مبرر اعادتها .

وكان أحمد عبيد بن دغر المستشار للرئيس اليمني المقيم بالرياض عبدربه منصور هادي قد اعترف بفشل الشرعية في مقال له ولفت الى وجود خلافات حاده بينها وبين النظام السعودي الذي جعل قيادات الشرعية تحت الاقامة الجبرية في فنادق الرياض

الى ذلك قال موقع ميدل ايست مونيتور البريطاني إن السعودية اعتقلت رئيس حزب الاصلاح في اليمن محمد اليدومي أثناء محاولته مغادرة المملكة

ونقل الموقع عن مصادر إعلامية قال أنها بالرئاسة اليمنية بالرياض قولها أن السعوديين اعتقلوا رئيس الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح أثناء محاولته مغادرة المملكة بشكل وصفوه بالغير قانوني

وأشار الموقع إلى أن السعوديين سبق أن وضعوا الرئيس اليمني المنفي عبد ربه منصور هادي مع أبنائه والوزراء والمسؤولين العسكريين تحت الإقامة الجبرية ومنعوهم من مغادرة البلاد، بحسب الموقع

وكانت صحيفة الرياض قد نشرت مؤخرا تصريحات لرئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي يتهم فيها رئيس حزب الاصلاح محمد اليدومي بالتصريحات المحرضة للعنف والرافضة لاتفاق الرياض الذي جرى بين الانتقالي والشرعية وفشلت تنفيذ بنوده حتى الان . .

فيما اتهم كتاب سعوديون اليدومي وحزبه بالوقوف وراء فشل الشرعية في الجنوب وفي مدينة تعز التي هي الأخرى حدثت فيها تطورات جعلت من بعض الاحزاب المتحالفة مع الاصلاح في اطار الشرعية أن ترفض شراكتها معه بحجة وقوفه وراء بعض الاعمال التخريبية والفوضى بتعز .

وتعتبر تصريحات رئيس حزب الاصلاح  محمد اليدومي الأكثر ضجة بالفترة الاخيرة ولاقت ردود أفعال غاضبة حتى من عناصر بالحزب ذاته ..

وكنبذة تعريفية عنه .. ولد محمد اليدومي في تعز عام 1947 وتخرج من أكاديمية الشرطة في مصر عام 1973، حيث عمل بعدها ضابطا في الأمن العام، ثم الأمن السياسي ( جهاز المخابرات اليمنية آنذاك ) ، وتولى مناصب ومسؤوليات رفيعة، كما ترقى في الرتب العسكرية حتى وصل إلى رتبة عقيد وحصل على ليسانس الآداب قسم التاريخ من جامعة صنعاء أثناء عمله بجهاز الأمن، وفي العام 1984 جمد عمله في جهاز الأمن السياسي

وأسس عام 1985 جريدة “الصحوة” التي تعتبر لسان حال الحركة الإسلامية في اليمن، وترأس تحريرها حتى العام 1994، ثم انتخب أمينا عاما مساعدا للتجمع اليمني للإصلاح بعد إعلان قيامه عام 1990، وفي العام 1994 انتخب أمينا عاما

وفي 2008 وبعد وفاة الشيخ عبد الله بن حسين الأحمر أصبح اليدومي قائماً بأعمال رئيس التجمع اليمني للإصلاح

YNP ـ رفيق علي ـ

You might also like