كل ما يجري من حولك

الانتقالي يحاصر محافظ شبوة بعد اندلاع أعنف المعارك بين قبيلتين

607

أعلنت فصائل الانتقالي في شبوة، الثلاثاء، تحقيق تقدم جديد على حساب قوات هادي المنغمسة بقتال مع القبائل.

وقالت ما تسمى بـ”المقاومة الجنوبية”- الجناح العسكري الجديد للانتقالي- أن عناصرها سيطروا على قرن السوداء جنوب عتق عقب هجوم  خاطف. وكانت عناصر المجلس المدعوم إماراتيا سيطرت في وقت سابق الاثنين على اجزاء واسعة من العرم بعد معارك سقط فيها 4 قتلى و  عددٌ من الجرحى.

وتعد المنطقتان اهم خط امداد لقوات هادي المنتشرة في ابين وشبوة، ومن شأن سيطرة الانتقالي على هذه المنطقة عزل القوات في ابين مما سيسهل ضربها من اتجاه زنجبار ومن شبوة ايضا.

وتأتي هذه التطورات في وقت انشغلت فيه قوات هادي بصراعات قبلية في لقموش.. وافادت مصادر قبلية باندلاع اعنف المعارك بين قبيلتي المحافظ ال محمئد وقبيلة ال مجور، مشيرة إلى سقوط قتلى وجرحى.

وتعد قوات هادي حاليا حملة  عسكرية لتعزيز قبيلة المحافظ بن عديو في ثاني هجوم على لقموش منذ العام الماضي حيث افشلت هذه القبائل محاولة تقدم لقوات هادي بهدف استعادة شقيق قائد القوات الخاصة ..

وكان الانتقالي بدأ قبل يومين تصعيدا غير مسبوق في شبوة بالتزامن مع بدء العد التنازلي لانتهاء العمل باتفاق الرياض، حيث يراهن المجلس  على عملية عسكرية للسيطرة على شبوة باعتبارها المفصل في الازمة الحالية..

 الانتقالي يحرز تقدم في شبوة بعد محاصرة المحافظ قبليا

You might also like