كل ما يجري من حولك

المخابرت المصرية العامة تکشف الغطاء عن تحركات سعودية في مصر تستهدف النظام

694
3_1391244338_9221
متابعات| بانوراما الشرق الأوسط:
قالت مصادر أمنية في المخابرات العامة المصرية أنه بعد فشل أحمد قطان سفير المملكة العربية السعودية لدى القاهرة بشأن تحقيق أهداف الرياض في مصر، تمت إحالة الملف المصري إلى تركي الفيصل رئيس الاستخبارات العامة السعودية السابق ويسعى هذا الأخير في الوهلة الأولى من خلال استدعاء نبيل فهمي وسامي حافظ عنان وعمرو موسى ومصطفى الفقي وبعض مسؤولي الأحزاب المصرية الأخرى إلى إنشاء علاقات وتشكيلات لمناقشة إستراتيجيات بشأن السيطرة على السيسي وإخضاعه على الانصياع لإرادة المملكة العربية السعودية.

وأكدت هذه المصادر أن تركي الفيصل في الأشهر الأخيرة حاول أن يقابل عددا من منظمات حقوق الإنسان العاملة في مصر ولكن جهاز المخابرات العامة المصرية بات سدا منيعا في وجهه ومنعه من إجراء هذه المقابلات كما رفض مراد موافي رئيس جهاز المخابرات العامة المصرية السابق طلبه للزيارة.

والجدير بالذكر، أن تركي الفيصل يرى أن السيسي مرغم على تحسين العلاقات مع السعودية وسياسته الحالية من أجل استغلال المملكة السعودية والحصول على المزيد من المساعدات كما يعتقد تركي الفيصل بأن إصرار السيسي على مثل هذه السياسات ليس بصالحه وتؤدي إلى عواقب وخيمة قد تطيح به من سدة الحكم.

You might also like