كل ما يجري من حولك

بعد قطعه 100 رأس… نهاية مروعة لجزار “داعش”!

785

متابعات:

في انجاز نوعي للقوات العراقية، قامت الوحدات الخاصة في نينوى يوم امس بقتل عدد كبير من مقاتلي تنظيم داعش الارهابي في كمين محكم للغاية، و كان من بين القتلى صيد ثمين، حيث قتل “ابو سياف” الجلاد الابرز في التنظيم الارهابي الذي كان يستخدمه في أفلامه المروعة التي كان في أغلبها قاطعاً للرؤوس.

و في معلومات خاصة قتل ابو سياف في الجانب الغربي من نينوى بمنطقة الدواسة بعد أن هاجمته القوات العراقية .

وكان جزار داعش اشتهر  بجمع رؤوس ضحاياه ليلقي بها في حفرة شهيرة لأهالي الموصل تعرف بـ”الخسفة“.
وقال الصحفي العراقي محمد الياورإن أبوسياف يعتبر من كبار المرعبين في نينوى، وقد عرف بجسمه الضخم ويديه العريضتين وكان واحدا من الوجوه المعروفة في أشرطة “داعش”، مضيفاً: “أنه يصور انعكاسا لوحشية الجماعة الإرهابية“.

يذكر ان تنظيم داعش حتى الساعة لم يذكر شيئاً عن الموضوع.

You might also like