كل ما يجري من حولك

تعــرّف على عقوبة “داعش” بحق مَن يمتلكُ هاتفاً ذكياً في الفلوجة!

455

  متابعات../

أفاد مصدر مطلع من داخل مدينة الفلوجة، الاحد، عن قيام “داعش” بمصادرة أجهزة الهاتف الذكي من الاهالي في الفلوجة، فيما اشار الى فرض التنظيم عقوبة 40 جلدة بحق من يمتلك هذا الهاتف.

وقال المصدر في حديث لـ السومرية نيوز، إن “عصابات داعش الارهابية قامت بمصادرة أجهزة الهاتف الذكي في الفلوجة”، مبينا أن “عصابات داعش الارهابية عمدت الى تفتيش المنازل داخل المدينة ومصادرة أجهزة الهواتف الذكية من الأهالي”.

 واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه ، أن “ما يسمى المحكمة الشرعية التابعة للتنظيم أصدرت حكماً باعتقال ومحاسبة كل من يعثر في حوزته على جهاز موبايل بجلده (40) جلدة”، عازيا ذلك الى “تخوف التنظيم من استخدام الأجهزة الذكية من قبل مصادر الأجهزة الأمنية العراقية لتحديد إحداثيات مقرات وتجمعات عناصر داعش الارهابية او التقاط صور لقتلاهم أو ما يجري في المدينة”.

وكان “داعش” سبق وأن حث، الاربعاء الماضي، اتباعه على تدمير أجهزة استقبال البث التلفزيوني الفضائي “الستلايت”، كما دعا اهالي المناطق التي يسيطر عليها الى تحطيم هذه الاجهزة، فيما عزا مصدر أمني هذا الاجراء الى تزايد الضغوط عليه نتيجة العمليات العسكرية التي تشنها القوات العراقية على معاقله في الفلوجة بمحافظة الانبار.

وكشف مصدر محلي في محافظة نينوى، في وقت سابق، عن تنفيذ عناصر تنظيم “داعش” حملة كبيرة في مدينة الموصل لسحب أجهزة “الستلايت” بالتزامن مع العمليات العسكرية واشتداد القصف الجوي على مواقع التنظيم، وأشار إلى أن الخطباء التابعين للتنظيم دعوا خلال خطب صلاة الجمعة الى “النفير” والالتحاق بمعسكرات التدريب.

وتخوض القوات الامنية العراقية مدعومة بفصائل الحشد الشعبي ومقاتلي العشائر، وبغطاء جوي من الطائرات الحربية العراقية ومقاتلات التحالف الدولي، عمليات عسكرية لتحرير مدينة الفلوجة من تنظيم “داعش” الذي يسيطر عليها منذ نهاية عام 2013.

You might also like