كل ما يجري من حولك

جبهتي ميدي والربوعة في تقرير عسكري

359

متابعات /

في اخر مستجدات الميدانية في الربوعة وميدي، تمكن الجيش اليمني واللجان الشعبية من احراز انجازات كبيرة في ميدان القتال وتكبيد العدوان السعودي الامريكي خسائر كبيرة في الارواح والعتاد رغم الغطاء الجوي المكثف لـ الغزاة ومرتزقتهم.

#الربوعة…

ان انكسارات الربوعة كما خسائر الخوبة تمثل قلقاً مشتركاً للنظام السعودي الذي يشعر ان عجز قواته في التصدي لعمليات الجيش واللجان الشعبية تفضح وسائل الدعاية السعودية التي تسعى لصنع قوة وهمية لنظام محمد بن سلمان .

ومن هذا الشعور تسعى القوات السعودية لأيقاف الأنهيار المتصاعد في الربوعة ومحيطها .

حيث قامت القوات السعودية يوم امس بمحاولة جديدة لاستعادة المواقع التي يسيطر عليها ابطال الجيش واللجان الشعبية شمال مدينة الربوعة على مقربة المجمع الحكومي .

فقد فشلت المحاولة رغم الغطاء الجوي المكثف حيث شنت الطائرات السعودية اكثر من 20 غارة جوية ومع تقدم مدرعات سعودية تصدى لها ابطال الجيش واللجان الشعبية ودمروا ثلاث مدرعات كانت محملة بالذخائر حسب ما أكدت المصادر العسكرية لـ “وكالة النجم الثاقب”.

لقد عادت القوات السعودية وهي محملة بالخيبة بعد ان خلفت قتلى وجرحى في صفوفها حيث ان جثث قتلاهم لا تزال مرمية على الأرض بتوثيق الأعلام الحربي .

مئآت الغارات الجوية كان نصيب مدينة الربوعة من قبل الطيران السعودي خلال المحاولات السابقة لأستعادتها الا انها لاتدمر سوى منازل المواطنين الذين هجروا منها مع بداية العدوان وكل المحاولات القادمة لن تضيف سوى مزيد من الفشل والخسائر السعودية.

#ميدي…

ان في الخطوط الأمامية شمال صحراء ميدي يقف ابطال الجيش واللجان الشعبية حيث تصعب الحركة هنا بالنسبة للغزاة والمرتزقة التي تحاول التقددم من هذه الجهه اذ ان كل محاولات المرتزقة والقوات الغازية تواجه بقوة .

عشرات القتلى في صفوفهم مع كل محاولة تقدم تظهر المشاهد الذي نراها يومياً جانباً من سير المعارك وسط صحراء مفتوحه تترك المواجهات مباشرةً وجهاً لوجه .

تستند القوات الغازية والمرتزقة للتغطية الجوية لطيران العدوان السعودي الأمريكي الذي يشن غارات متواصلة لكن المرتزقة يولون الأدبار مع كل اشتباكات مع ابطال الجيش واللجان الشعبية فيما يقع البعض اسرى .

ان جغرافية ساحة المواجهة الوعرة تجعل من هذه المعركة اشبه بجحيم للغزاة .

فمع كل تقدم بإتجاه الجيش واللجان الشعبية يتحول الى حرب استنزاف طويلة تكبد المرتزقة خسائر فادحة في الأرواح والعتاد .

ان بين العودة الى الصحراء الممتدة على الحدود او الدخول لحصد الموت في ميدي خياران لا ثالث لهما امام القوات الغازية التي تقف عاجزةً عن تغيير المعادلة في هذه الجبهه .

You might also like