كل ما يجري من حولك

الجيش السوري يسيطر على المعقل الرئيسي للتكفيريين بريف اللاذقية

380

 

دمشق-متابعات:

 

سيطرت وحدات من الجيش والدفاع السوري اليوم الثلاثاء على مدينة سلمى، التي تعتبر الوكر الأبرز للمسلحين التكفيريين بريف اللاذقية الشمالي بعد تحرير ضاحيتها الجنوبية الشرقية .

كما حرر الجيش السوري وحلفاؤه بلدتي عيشة ونجارة في ريف حلب الشرقي وسط فرار جماعي للجماعات المسلحة .

ونقلت وكالة “سانا” السورية عن مصدر عسكري بأن وحدات من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية “فرضت سيطرتها الكاملة صباح اليوم على قرية ترتياح وضاحية سلمى وتلال جرن القلعة ورويسة القلعة وشيش القاضي وظهر العدرة ورويسة الطيور وجبل قراقفي شمال شرق مدينة اللاذقية بنحو 48 كم .

 وأوضح المصدر أن صفوف المسلحين تشهد انهيارات واسعة بعد أن قطعت القوات السورية خطوط الإمداد وطوقت المدينة من جميع الجهات، وقد اعترف المرصد السوري المعارض بدخول الجيش وحلفائه إلى مدينة سلمى بعد اشتباكات عنيفة وأكثر من 120 غارة جوية سورية روسية .

وتعتبر مدينة سلمى أهم معاقل الفصائل التكفيرية المسلحة، كما كانت مقرا لعدد من القيادات التكفيرية المتعددة الجنسيات ومنطلقا لعملياتها العسكرية على قرى ريف اللاذقية، لوجود التحصينات الكبيرة داخل المدينة، من أبنية مرتفعة وغرف عمليات مجهزة .

*المسيرة نت

You might also like