كل ما يجري من حولك

من ثمار وثيقة الشرف القبلية اليوم توقيع إتفاق قبلي ينهي قضية ثأر دامت 25 عاما بمديرية يريم محافظة إب

526
إب-متابعات:
وقع بمحافظة إب اليوم إتفاق قبلي أنهى قضية ثأر بين أسرتي بني النقيب وبني خالد بقرية المنزل مديرية يريم.

وبتوقيع هذا الإتفاق وتنازل أولياء الدم من الجانبين في هذه القضية التي حظيت بتدخل وإشراف لحلها من قيادة السلطة المحلية بالمحافظة تم طي صفحة ثأر نشبت بين الأسرتين منذ أكثر من 25 عاما.

وقع الإتفاق وإغلاق هذا الملف الذي أرق هذه المنطقة لسنوات بحضور وكيل المحافظة/ عبد الحميد الشاهري والشيخ/ راكان النقيب ، والشيخ/ مصلح الصباري ، والشيخ/ معين ذمران ، والشيخ /محسن النجار ، والشيخ/ محمد ناصر صلاح وعدد من مشائخ وأعيان مديرية يريم.

وأكد الطرفان والمشائخ والأعيان والوجهاء أن هذا الإتفاق سيفتح صفحة جديدة من الأخوة والتسامح ..مشيرين إلى أن حل هذه القضية يأتي في إطار جهود تعزيز قيم الإخاء والتسامح وتوحيد الكلمة خاصة في هذه المرحلة التي يتعرض فيها الوطن لعدوان غاشم.

كما جدد الجميع تأكيدهم على أن إنهاء هذه القصية يأتي تجاوبا مع وثيقة الشرف القبلية التي تدعوا إلى نبذ الخلافات وإنها قضايا الثأر وتوحيد الصفوف لمواجهة العدوان.

وفي هذا الصدد بارك محافظ إب/ عبد الواحد صلاح والسلطة المحلية بالمحافظة هذا الإتفاق الأخوي في قرية المنزل.. مؤكداً إستعداد قيادة المحافظة والمجلس المحلي التعاون لحل كافة قضايا الثأر وإغلاقها بالطرق الأخوية.

ودعا المحافظ صلاح ضرورة العمل على حل كافة قضايا الثأر بالمحافظة وفتح صفحة من التصالح والتسامح والإخاء والترفع عن القضايا التي تؤثر على النسيج والسلم الإجتماعي في هذه المرحلة الحساسة التي يمر بها الوطن التي تستدعي تكاتف الجميع وتوحيد الصفوف لمواجهة العدوان.

* سبأ

You might also like