كل ما يجري من حولك

فلسطين تنتفض من القدس إلى رفح وسقوط 6 شهداء معظمهم في غزة وعشرات الإصابات 

458

رام الله – متابعات :

استشهد 7 فلسطينيين وأصيب أكثر من 336 مواطنا من جميع أنحاء الوطن اليوم الجمعة في مواجهات هي الأعنف اندلعت ضد جنود الاحتلال الإسرائيلي في غالبية نقاط التماس في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة.

في غزة

استشهد ستة فلسطينيين بعد ظهر اليوم وأصيب أكثر من 64 مواطنا من المتظاهرين شرق غزة من بينهم اصابة خطيرة في الرأس بالإضافة الى اصابة صحفي في المكان وذلك في مواجهات اندلعت بعد تظاهرة انطلقت تضامنا مع المسجد الأقصى والضفة الغربية.

وأكيد الناطق باسم وزارة الصحة الدكتور أشرف القدرة لدنيا الوطن أن الشهداء هم، عبد الوحيدي 20 عاما، شادي دوله، 20 عاما، وأحمد الهرباوي 20 عاما ،بالإضافة للطفل محمد هشام الرقب 15 عاماً ،والمواطن عدنان موسى أبوعليان 22 عام والشهيد زياد نبيل شرف 20 عاماً، جراء إصابتهم بطلق ناري شرق مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة.

وأضاف القدرة أن عدد الإصابات وصل إلى 64 إصابة منهم 10 في حالة خطيرة أما الباقين فتتراوح إصاباتهم ما بين متوسطة وخطيرة، منهم 11 طفلا أقل من 18 عاماً.

وحسب دنيا الوطن ” أوضح الناطق باسم الصحة ” أن الاحتلال تعمد إصابة الشبان في الرأس والمناطق العلوية من الجسم.

وطالب اللجنة الدولية للصليب الاحمر ومنظمة الصحة العالمية و كافة المنظات الحقوقية و الانسانية الدولية الى فضح جرائم الاحتلال ضد شعبنا الاعزل بعد تعمده للقنص المباشر في الرأس و الرقبة و الصدر مما يدلل على رغبته الاجرامية في تصفية المواطنين بشكل مباشر.

الضفة الغربية

أعلنت مصادر في الهلال الأحمر الفلسطيني لـ ” دنيا الوطن ” سقوط شهيد وإصابة 272 مواطن، منها 24 مواطن رصاص حي،و89 مواطن رصاص مطاطي ، و151 مواطن استنشاق غاز، و7 مواطنين ضرب مبرح ، وحالة دهس وحيدة، وذلك في المواجهات التي اندلعت اليوم الجمعة في مختلف أنحاء الضفة الغربية.

وأصيب أحد جنود الاحتلال بزجاجة حارقة خلال مواجهات مستمرة على مدخل قرية عناتا شمال شرق القدس المحتلة.

فيما قام جيب عسكري إسرائيلي بدهس شابين في مدينة البيرة وإصابتهم بإصابة خطيرة.

واندلعت مواجهات واسعة على معبر الجلمة شمال مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، حيث توجه عشرات الشبان إلى المعبر، ورشقوا جنود الاحتلال بالحجارة.

وقد استشهد شاب فلسطيني بعد ان اطلق جنود الاحتلال النار عليه بزعم محاولته طعن جندي اسرائيلي عند مدخل مستوطنة “كريات اربع” في مدينة الخليل.

فيما اصيب اخر برصاص شرطة الاحتلال في مدينة القدس، كما اصيبت فتاة برصاص الشرطة الاسرائيلية في مدينة العفولة بدعوى طعنهم اسرائيليين في حوادث منفصلة.

وأكدت وزراة الصحة، أن الشهيد في الخليل هو محمد الجعبري 19 عاما، وأن قوات الاحتلال لم تسلم جثمانه حتى هذه اللحظة.

ونقلت فرانس برس، ان شرطيا طعن واصيب بجروح خفيفة عند مدخل كريات اربع المقامة في مدينة الخليل لكنه تمكن من إطلاق النار على الشاب ما ادى لاصابته، ثم استشهاده متأثرا بجروحه.

من جانب اخر ذكرت صحيفة “يديعوت احرونوت” ان طالبا في معهد ديني اصيب بجروح طفيفة في القسم العلوي من جسده، بعد تعرضه للطعن من قبل شاب في القدس المحتلة، قبل أن تتم ملاحقة منفذ الطعن واعتقاله في مكان قريب.

وفي العفولة داخل الخط الاخضر، زعمت شرطة الاحتلال ان فتاة حاولت طعن أحد حراس محطة الحافلات المركزية، قبل أن يتم إطلاق النار عليها وأصابتها بجروح، فيما لم يصب الشرطي بأذى.

وجاءت هذه العمليات عقب اقدام يهودي على طعن اربعة فلسطينيين في مدينة “ديمونا” صباح اليوم الجمعة علما ان الفلسطينيين الاربعة الذين تعرضوا للاعتداء اصيبوا بجروح ما بين طفيفة ومتوسطة.

You might also like