كل ما يجري من حولك

خاص من تعز: الجيش واللجان يكبدون مرتزقة العدوان خسائر فادحة

457

متابعات :

شهد مناطق الجنوب في اليمن مواجهات عنيفة بين الجيش واللجان الشعبية من جهة ومرتزقة العدوان السعودي الذي كثف من غاراته على الاحياء السكنية والمدنيين العزل.

حيث تصدى الجيش واللجان لمرتزقة العدوان في عدد من المناطق وكبدوهم خسائر كبيرة في العتاد والارواح.

بصمود وثبات يواجه الجيش اليمني العدوان السعودي على البلاد والذي كثف مؤخراً من غاراته على مدن الجنوب وتعز، في حين تصدى الجيش واللجان الشعبية إلى مرتزقة العدوان في منطقة زنجبار ولودر في محافظة ابين واحياء مدينة عدن وتحديدا الأطراف الشمالية منها.

وقال احد القادة الميدانيين في اللجان الشعبية في تصريح لقناة العالم: ان السيطرة التي يتحدث عنها قوى العدوان هي سيطرة جوية وليست برية، ومن المعروف ان السلاح الجوي لايمكن له السيطرة على الارض، وخير دليل على ذلك الوضع الذي ترونه هنا، فالجيش واللجان يسيطرون على الميدان وهذا ثابت في لحج والعند وفي المثلث.

محافظة لحج هي الأخرى تشهد معارك ضارية ومواجهات عنيفة في منطقة العند والحسيني وكرش تكبد فيها العدوان خسائر فادحة في الارواح والعتاد وقابلها بغارات مكثفة على مواقع الجيش وخطوط السير التي تربط المدن واستهداف الاحياء السكنية والمدنيين العزل.

وقال احد المواطنين اليمنيين لمراسلنا في تعز: ان هذا العدوان الغاشم على اليمن لايحصد الا الابرياء من المواطنين ومنازل المواطنين، نحن نستقبل حالات اصابات بين المدنيين كثيرة جدا ونعاني من نقص حاد في الادوية والمعدات الطبية بسبب الحصار الجائر.

وفي تعز تتجدد الاشتباكات بين الحين والآخر وسط المدينة في حي الجمهوري ومحيط جبل جرة فيما تشتد المواجهات على جبهة مشرعة وحدنان بصبر القريبة من موقع العروس الاستراتيجي والمطلة على الجبهة الاخرى للمدينة والتي يسعى من خلالها العدوان إلى تامين جبهة الضباب للتقدم باتجاه المدينة وقطع طرق الإمداد المؤدية الى ميناء المخاء ومدينة الحديدة.

You might also like