كل ما يجري من حولك

تفويض حزبي يمني للسيد عبدالملك الحوثي بـ’الرد الإستراتيجي’ على العدوان السعودي

573

 

صنعاء- متابعات:

فوّض قادة مجموعة من الاحزاب السياسية اليمنية السيد القائد عبد الملك بدرالدين الحوثي اتخاذ الخطوات التي يراها مناسبة في مواجهة العدوان السعودي.

 

وجاء في نص البيان: “نعلن نحن الموقعين ادناه أمناء عموم الاحزاب والتنظيمات السياسية تأييدنا الكامل ومباركتنا للخطوات التي اعلنها السيد عبد الملك الحوثي قائد الثورة رعاه الله في مواجهة العدوان الخارجي واذرعته في الداخل ومساندة جيشنا اليمني البطل واللجان الشعبية، ويعد هذا تفويضا مطلقا لكل ما يراه في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي.. عاش اليمن حرا قويا عزيزا موحدا”.

وكما تظهر الوثيقة، وقّعت التفويض أحزاب “شباب التنمية” والوفاق الوطني” و”التحرير الشعبي الناصري” و”الناصري الديمقراطي” و”السلام الاجتماعي” و”جبهة التحرير” و”الكرامة الوطني” و”الحرية التنموي” و”الأمّة” و”المستقبل” و”العدالة والحرية” و”شباب العدالة والتنمية” و”الاتحاد الجمهوري” و”الروابط والتنمية”.

وفي بيان لها جددت الاحزاب والمكونات الموقعة دعمها ومساندتها لقوات الجيش واللجان الشعبية في الدفاع عن اليمن ومواجهة مؤيدي العدوان في الداخل. ونددت بالصمت العربي والدولي إزاء جرائم العدوان السعودي بحق الشعب اليمني الذي دخل شهره الخامس.

وفي الميدان، كانت القوة الصاروخية للجيش اليمني واللجان الشعبية تقصف موقعي الرديف والخوجرة في جيزان بــ 22 صاروخاً وقذيفة مدفعية.

وكبد الجيش اليمني واللجان الشعبية مسلحي “القاعدة” ومؤيدي العدوان السعودي خسائر فادحة في الأرواح والعتاد أثناء محاولتهم التسلل إلى منطقة الجمهوري في تعز.

وواصل الجيش اليمني واللجان الشعبية تقدمهم في مديرية الجدعان في مأرب وسط انهيارات في صفوف عناصر “القاعدة” والميليشيات الموالية للرياض.

ودكت القوة الصاروخية للجيش اليمني واللجان الشعبية مواقع كرس الحشايا وبوابة الخوبة الغربية وموقع القرن ومركز الجهاد العسكري السعودي بالصواريخ والقذائف المدفعية.

وقصفت القوة الصاروخية للجيش اليمني واللجان الشعبية دكت موقع الممعوط العسكري السعودي في جيزان، وقد بدت ألسنة اللهب تتصاعد من الموقع.

ودمرت قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية 3 آليات عسكرية سعودية في وادي ابن خلان بالقرب من موقع الممعوط في جيزان،وإقتحمت موقع الرديف العسكري السعودي في جيزان وتدمر دبابة وآلية عسكرية.

وسط ذلك، لم توقف طائرات العدوان السعودي غاراتها على المدن اليمنية، حيث أفيد عن 3 غارات لطيران العدوان السعودي استهدفت منطقة المسيمير و4 أخرى على مديرية الحوطة ومعسكر العند في لحج.

واستهدفت طائرات العدوان السعودي “خطأ” مواقع لقوات مؤيدة للعدوان جنوب اليمن مما ادى الى سقوط 12 قتيلا في اليوم الاول من “الهدنة الانسانية”، وفق ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية. وأوضحت المصادر ان الغارات اصابت مواقع لهذه القوات في محيط قاعدة العند في محافظة لحج.

المصد: العهد

You might also like