كل ما يجري من حولك

الغارديان البريطانية تكشف: الغرب كان متعاوناً مع السعودية بفرض الحصار على اليمن

384

 

متابعات:

سلطت صحيفة “الغارديان” البريطانية الضوء على الأوضاع الإنسانية الصعبة التي يُواجهها اليمنيون إثر الغارات التي تشنها السعودية ضد بلادهم.

ونقلت الصحيفة اليوم السبت عن الجمعيات الإغاثية إشارتها الى أن الحظر المفروض على اليمن من قبل الولايات المتحدة والسعودية أثر بشكل خطير على الأوضاع المعيشية في اليمن والتي يعاني نحو 80 في المئة من إجمالي سكانها نقصا حادا في إمدادات مياه الشرب والأدوية.

ونقلت الصحيفة عن الجمعيات الإغاثية تأكيدها أن الحصار البحري زاد من تدهور الأوضاع في اليمن التي يعاني إثرها نحو 20 مليون شخص فيها من أزمة مياه الشرب والعلاج.

وأضافت الصحيفة أن الولايات المتحدة وبريطانيا حاولتا بهدوء إقناع السعودية تخفيف الحصار البحري وتغيير الأساليب التي تستخدمها لحصار اليمنيين، لكن رد الفعل في الرياض كان ضعيفاً جداً.

وأكد محرر الشؤون الدبلوماسية في الصحيفة، جوليان بورجر، أن عدداً قليلاً من السفن التي تحمل مساعدات غذائية وطبية سُمح لها بالوصول للموانىء اليمنية، بينما يتم منع أغلب السفن الأخرى التي يعتمد عليها اليمنيون بشكل مباشر في تلبية احتياجاتهم من مياه الشرب والغذاء.

وأضاف بورجر أنّ “مبلغ 274 مليون دولار التي وعدت الرياض بتقديمها لدعم جهود الامم المتحدة الإغاثية في اليمن لم تقدم منها شيئاً حتى الأن”، موضحا أن “تقريراً للأمم المتحدة ينتظر أن يصدر الأسبوع المقبل فيما 78 في المئة من سكان اليمن يحتاجون لمعونات إغاثية عاجلة وهو العدد الذي تزايد بنحو 4 ملايين خلال الأشهر الثلاثة المنصرمة”.

You might also like