كل ما يجري من حولك

حصن عفاش ومنزل صالح، مجددا، هدف لطيران العدوان السعودي

1٬352

صنعاء – متابعات :

قصفت طائرات العدوان السعودي، فجر السبت 23 مايو آيار 2015، مجددا حصن عفاش التاريخي ومنزل الرئيس السابق، الزعيم علي عبدالله صالح، في قرية بيت الأحمر، سنحان، محافظة صنعاء… كما جددت اطائرات قصف مقر قيادة قوات الحرس الجمهوري في العاصمة.

وتعرض الحصن والمنزل لغارات متتالية واستهدفتها طائرات العدوان السعودي مرارا خلال الأيام الماضية. كا هو الحال مع منازل أقاربه وأشقائه.

وكان المؤتمر الشعبي العام، استهجن تمادي العدوان السعودي الغاشم في تكرار استهداف رئيس الجمهورية السابق الزعيم علي عبدالله صالح، رئيس المؤتمر الشعبي العام، وقصف منزله في مسقط رأسه -بمديرية سنحان- وعدد من منازل أفراد أسرته.

واعتبر أن هذا الاستهداف الهمجي للزعيم صالح، يأتي امتداداً للعدوان البربري الذي طال البشر والحجر، ودمر كل مقدرات الشعب اليمني من بنى تحتية، ومؤسسات، ومعالم تاريخية وأثرية.

وأضاف، أن الاستهداف يكشف عن الوجه الحقيقي والقبيح للعدوان الذي ظل يتستر خلف عناوين وذرائع واهية لتدمير اليمن أرضاً وإنساناً، وتبرير جرائمه بحق الشعب اليمني الصامد الصابر.

واعتبر المصدر، أن استهداف منازل الرموز الوطنية والشخصيات السياسية والمواطنين العزل، بدون أي مبرر، يكشف عن حالة التخبط والإفلاس والفشل الذريع للعدوان في تحقيق أهدافه وتمرير مخططاته في النيل من عزيمة وصمود الشعب اليمني، والمساس بوحدته وأمنه واستقراره وسيادته..

وعاودت طائرات العدوان غاراتها فجر السبت على العاصمة ومحافظة صنعاء، بعد ساعات قليلة من غارات سابقة ومتواصلة شنتها مساء ونهار الجمعة في العاصمة وعدد من المحافظات اليمنية.

 

” المنتصف نت “

You might also like