كل ما يجري من حولك

خطباء المساجد يؤكدون الأهمية الوطنية والدينية لذكرى الوحدة اليمنية وأن الشعب اليمني سينتصر على العدوان الآثم

365

 

صنعاء – متابعات:
أكد خطباء المساجد الأهمية الوطنية والدينية لذكرى الوحدة اليمنية التي تحققت بفضل الله تعالى في ظل إنقسام الشعوب العربية والإسلامية والتحديات الكبيرة التي زرعها أعداء الأمة بين أبناء الوطن.

وقال خطباء المساجد في خطبتي الجمعة اليوم ” إن للوحدة شأن عظيم على المستوى الديني والدنيوي ، فهي من أعظم نعم الله على عباده وما تحقيق الوحدة الوطنية إلا إنصياع لقول لله تعالى (وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا) صدق الله العظيم.. حيث أمرت الآية الكريمة بالوحدة ونهت عن الفرقة في آن واحد… وعلى المستوى الدنيوي تمثل الوحدة الوطنية الصخرة القوية التي تتحطم عليها معاول أعداء الوطن الساعين إلى إذلال الشعب وسلب حريته وكرامته وإستغلال مكتسباته” .

وأشار الخطباء الى أن الاسلام حث على الاخاء والتآلف وجمع الكلمة ووحدة الصف وأكد على أهمية إقامة العدل .. داعيين جميع أبناء اليمن شعب الايمان والحكمة إلى وحدة الصف والتآزر ونبذ الخلافات والصبر عند الملامات والشدائد ومواجهة الصعوبات بصبر وحكمة.

وحث الخطباء على لم الشمل بين أبناء الوطن وتوحيد المواقف والصفوف في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي الذي أهلك الحرث والنسل واستهدف المدنيين في كافة محافظات الجمهورية .. مشيرين إلى أن ترويع الآمنين والمسالمين في مساكنهم يمثل إرهابا بكل ما تحمله الكلمة من معنى وإقلاقا للسكينة العامة للمجتمع … مطالبين أبناء اليمن بالتوجه بقلوب مؤمنة إلى الله تعالى بالدعاء والتضرع لرفع الضر ودفع البلاء عن البلاد والعباد وكشف الكروب والمحن

كما أكد الخطباء أن الشعب اليمني سينتصر على العدوان السعودي الآثم الذي تحرمه كل الشرائع السماوية لأنه شعب مظلوم ومعتدى عليه ولم يتعرض أي شعب في هذه الأرض لأي أذى من جار شقيق، كما تعرض له شعب اليمن من قصف وتجويع وترويع وحصار من الجار السعودي .. مبتهلين إلى الله عز وجل أن يحفظ اليمن ووحدته وأمنه واستقراره وأن يرد كيد الكائدين في نحورهم إنه ولي ذلك والقادر عليه “.

You might also like