كل ما يجري من حولك

تمدد بري في مأرب.. والجيش اليمني بالتعاون مع اللجان الشعبية يطهر مناطق واسعة في الجوف

360

 

متابعات:

تمكن الجيش اليمني بالتعاون مع اللجان اليمنية وعبر سلسلة عمليات عسكرية دقيقة من تطهير ما يزيد عن عشر مواقع عسكرية في منطقة صلب المطلة على معسكري السحيل ونخلا بمحافظة مأرب.

حيث أوضحت مصادر عسكرية يمنية أن الجيش سيطر على عدد من النقاط العسكرية والتلال الاستراتيجية والتي كانت تستولي عليها مجموعات “القاعدة” والفصائل المسلحة الاخرى التي لاذت بالفرار من المواجهات المباشرة مع قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية مخلفة وراءها عدداً من القتلى والجرحى.

فيما ألقى الجيش القبض على 13 عنصراً مسلحاً لـ “القاعدة”, وتدمير العديد من الاليات التي كانت بحوزتهم أثناء المعارك فضلا عن مصادرة اسلحة وذخائر في المواقع التي تم استعادة السيطرة عليها, وسط تقدم متسارع للقوات وتضييق الخناق على تلك العناصر بهدف تطهير كامل مناطق مأرب.

في حين تشتعل المعارك على طول الحدود السعودية_اليمنية رافقها إمطار مواقع كتائب آل سعود ومعسكراتهم بعشرات الصواريخ والقذائف على كل من الاباء وابو الكسار والرديف والجلاح والمخروق والدخان والدود والعين الحارة والجابري والوعوع والعليب العسكرية والتي خلفت خسائر ضخمة لكتائب ال سعود في العتاد والعديد.

جاء ذلك رداً على العدوان السعودي المتواصل بالمدفعية والاسلحة الرشاشة والدبابات باتجاه الاحياء السكنية في مناطق الحصامة وكعشر والملاحيط والمنزالة في صعدة.

كما فرض الجيش اليمني المدعوم باللجان الشعبية سيطرته على مناطق حول نجد العتق وشرقي صلب بمحافظة الجوف, بعد معارك طرد على اثرها مجموعات “القاعدة” من هذه المناطق.

واستمر العدوان السعودي في غاراته حيث استشهد 25 مواكناً و 5 لاجئين من التابعة الصومالية جراء غارات متفرقة, في حين استشهد 25 مدنياً اثر استهداف حافلتهم في برط الجوف, كما سقط افراد عائلة بأكلمها شهداء في غارة للعدوان على منزلهم في مدينة ذمار .

You might also like