كل ما يجري من حولك

مبرر أقبح من ذنب

522

 

بقلم : علي الكحلاني

الدول العربيه المسلمه لم تتفق قط يوما من الايام على ادانة اسرائيل لقصفها اطفال غزه ولم نسمع اصوات عربيه تدين ذلك .

فمن المخزي والمؤلم وبصوره مفاجئه تتفق احدى عشرة دوله عربيه على اليمن وتقصفها بوحشيه جوا”وبرا” وبحرا” وبصوره مستمره تحت مبرر أقبح من ذنب (( الحوثي كونه تمدد ايراني وشرعية هادي ا لمفقوده )) وهي مبرر ات مظلله للعدوان السعودي الممنهج والتامري على اليمن لتنفيذ رغباتها العدائيه.

ولماذا لم يكن هذا العدوان الظالم عندما دخل الحوثي صنعاء وتمدد للمحافظات الشماليه ولماذا لم يوضح هادي بان شرعيته مفقودة من عام 2012م،  وما هو الهدف من جر الصراع بشكل خاص على عدن المدنيه وتعز الحالمه وتدميرها وحرب اهليه يدور في شوارعها وأحيائها .

خلاصة القول انها مؤامره واجنده عدائيه خارجيه وداخلية من عام 2011م وحتى بعد هذا التاريخ لتدمير كل مقدرات اليمن وعلى ايدي يمنيه متاجره بالوطن والمواطن …

اللهم احفظ اليمن وأهلها ودمر كل معتدي وخائن ومتأمر

You might also like