كل ما يجري من حولك

أنصار الله : نواصل التعاطي بإيجابية مع اي خطوات جادة لإدخال السفن والإغاثة الإنسانية

394

 

متابعات : 

صرح مصدر مسؤول في المجلس السياسي لأنصار الله : عن حقيقة الوضع في اليمن منذ بدء الهدنة الإنسانية المعلنة قبل خمسة أيام وتحديداً منذ الساعة الحادية عشر من مساء يوم الثلاثاء الماضي حيث أوضح أن العدوان السعودي وحلفائه ظل ينتهك هذه الهدنة منذ بدايتها غير ملتزم بها مؤكدا أن الانتهاكات والخروقات من قبل العدوان السعودي وحلفائه للهدنة الانسانية مستمرة منذ الدقائق الأولى التي بدأت فيها والتي حرصت وزارة الدفاع على رصدها ونشرها أولاً بأول في وسائل الإعلام.

واضاف المصدر لمراسل قناة الميادين الفضائية في صنعاء قائلا : العدوان ظل مستمرا منذ بدء الهدنة على أكثر من صعيد حيث استمرت الغارات الجوية على نحو متقطع طوال الخمسة الأيام الماضية على عدد من محافظات الجمهورية اليمنية خاصة محافظات عدن ولحج وأبين وصعدة وحجة فعلى سبيل المثال تعرض مثلث العند بمحافظة لحج في النصف الساعة الأولى منذ سريان الهدنة لغارتين، كما تعرضت عقبة لودر في الساعة الرابعة من بدء الهدنة لخمس غارات جوية، كما تعرض وادي علاف بمحافظة صعدة لأربع غارات منتصف ليلة أمس، كما أكد استمرار القصف منذ بدء سريان الهدنة بالصواريخ وقذائف الدبابات والمدافع وبالرشاشات من داخل الحدود السعودية من جهة عدد من المناطق منها ” الدحرة – جبل العمود – جبل تويلق – شعيب – علب – جبل إم بي سي…إلخ” مستهدفا مناطق في محافظتي صعدة وحجة منها مناطق ” مثلث شدا – المزرق – الحصامة – مندبة – البقع – ميدي – مندبة – المداحشة …إلخ”..

وتابع قائلا : “هذا ناهيك عن الانتهاك والاستباحة المستمرة وغير المنقطعة من قبل العدوان للأجواء اليمنية بالطيران الاستطلاعي والحربي وتحليقه على نحو منخفض من الأرض ، وأشار أيضا إلى أن البوارج الحربية لدول تحالف العدوان ظلت تنتهك المياه اليمنية بصورة مستمرة منذ بداية الهدنة واستمرت في القصف بالصواريخ على المحافظات اليمنية الساحلية وعلى وجه الخصوص محافظتي عدن ولحج.

كما قال ” كل هذا يحدث في ظل استمرار العدوان في التحريض وتقديم كل أشكال الدعم لعناصر القاعدة ومليشيات هادي والإصلاح وتحريك ودفع هذه الميليشيات للتحالف مع القاعدة في مواجهة أفراد الجيش والأمن واللجان الشعبية واستهداف المواطنين وأمنهم واستقرارهم ومعيشتهم والسعي الحثيث لتمكينهم من السيطرة على بعض المحافظات وألوية ومعسكرات الجيش وما أمكن من مؤسسات الدولة ، وظل العدوان يتغنى في وسائل إعلامه الرسمية بالانتصارات الوهمية لهذه العناصر في مواكبة حرفية لتغريدات عناصر القاعدة على صفحتهم الرسمية في تويتر ، كل ذلك بهدف تعطيل العملية السياسية وإقلاق السكينة العامة للمواطنين ومحاولة إدخال البلد في دوامة الصراعات الداخلية لخدمة أجندات العدوان الخاصة”.

وتابع قائلا : “كان من المفترض لهذه الهدنة الإنسانية التي أعلن عن بدايتها منذ خمسة أيام أن تكون قد مكنت اليمنيين من توفير متطلباتهم من غذاء ودواء وكل المستلزمات والاحتياجات وكذا إدخال الإمدادات والإغاثات الإنسانية إلا أي من ذلك لم يحصل حيث ظل الحصار مستمراً وأعمال المنع والإعاقة بحق السفن والإمدادات القادمة إلى اليمن، وأكد أن ما نسمعه من ضجيج في بعض وسائل الإعلام بخصوص المعونات الإنسانية لليمنيين لا يعدو عن كونه ظاهرة صوتية ولا يوجد له أدنى أثر على أرض الواقع حيث إن المعاناة الإنسانية مازالت مستمرة على كل المستويات نتيجة هذا الحصار الجائر ، وفي هذا السياق خاطب الدول العربية والإسلامية وكل دول العالم وكذا الأمم المتحدة وكافة المنظمات العربية والدولية في أن تتحمل مسؤوليتها الإنسانية والأخلاقية تجاه ما يتعرض له أبناء الشعب اليمني من أعمال قتل وتجويع على مرأى ومسمع من الجميع وأن يكون لها موقف جاد تجاه هذا العبث من قبل الذي يمارس من قبل العدوان السعودي وحلفائه بحق اليمنيين وكذا أمام استهتاره بالهدنة الإنسانية المتمثل في حجم الانتهاكات والخروقات التي ارتكبها ومازال.

كما قال المصدر المسؤول في المجلس السياسي خلال تصريحه أنهم يؤكدون على استمرارهم في التعاطي بإيجابية مع أي دعوات أو خطوات إيجابية وجادة من شأنها أن تمكن اليمنيين بمؤسسات الدولة والقطاع الخاص من توفير متطلبات أبناء الشعب اليمني من غذاء ودواء وكل المستلزمات والاحتياجات وتمكن من إدخال السفن والإمدادات والإغاثات الإنسانية من دخول اليمن دون إعاقة ، كما شدد في ختام تصريحه على ضرورة الوقف الفوري لهذا العدوان الغاشم بكل أشكاله ومنها رفع الحصار على أبناء شعبنا اليمني الصامد والأبي.

المصدر : يمانيون

You might also like