كل ما يجري من حولك

منسق الشؤون الإنسانية في اليمن: الأوضاع صعبة والاحتياجات تتزايد

407

 

 

جنيف : متابعات :

قال يوهانس فان دير كلاو منسق الشؤون الإنسانية في اليمن إن الأوضاع في البلاد صعبة والاحتياجات تتزايد بشكل مستمر، وأرجع ذلك إلى سببين هما الصراع وآثار تطبيق نظام التفتيش المرتبط بحظر التسلح.

وكان فان دير كلاو يتحدث من صنعاء عبر الهاتف إلى الصحفيين في جنيف، وقال إن شهرين من الصراع أسفرا عن مقتل أكثر من ألف وستمائة شخص وإصابة حوالي ستة آلاف، بالإضافة إلى زيادة عدد النازحين.

“إن حظر التسلح ونظام التفتيش الخاص به يمنع البضائع التجارية، عبر البحر أو الجو، من الوصول إلى البلاد.

يتعين تبسيط نظام التفتيش الحالي لاستئناف وصول الواردات التجارية والإنسانية من الوقود والغذاء والإمدادات الضرورية للبقاء على قيد الحياة. إن نقص الوقود قضية حيوية جدا لأن عدم توفر كميات إضافية من الوقود خلال أسابيع قليلة سيؤدي إلى غلق المستشفيات وتوقف خدمات المياه والصرف الصحي والاتصالات، فبدون الكهرباء يعمل كل شيء بالمولدات التي تحتاج إلى الوقود.”

وتمكنت منظمات الإغاثة من جلب أربعمئة وثلاثين ألف لتر من الوقود إلى اليمن، إلا أن دير كلاو أشار إلى صعوبة توصيلها إلى المستشفيات ومنشآت المياه والسكان.

وأضاف منسق الشؤون الإنسانية في اليمن أن الهدنة الإنسانية مطبقة بشكل عام على الرغم من وقوع مناوشات بين الحين والآخر. ولكنه أشار إلى أن تلك الهدنة لا تعد وقفا لإطلاق النار كما أنها ليست بديلا عن ضمان الوصول الإنساني المستدام والعاجل للمحتاجين.

You might also like