كل ما يجري من حولك

الباحث حمزة الحسن: فشل العدوان على اليمن.. والسعودية تريد حوارا في الرياض لتفرض شروطها

771

image

رأى المعارض السعودي البارز الدكتور حمزة الحسن أن “العدوان السعودي على اليمن قد فشل”، جاء ذلك في جملة من التغريدات على شبكة التواصل الاجتماعي تويتر، وقال الحسن “إن قبول دول الخليج بالتفاوض بعكس إصرارها في بداية العدوان، وتخلّيها رسميا يوم أمس عن (الشروط المسبقة)”؛ يعتبر مؤشرا على ذلك.

وأضاف الحسن بأن “السعودية وكتابها كانوا يقولون بأنْ لا حوار مع (الحوثي)، إلا بعد أن يستسلم عبر تسليم سلاحه وخروجه من المدن، غير أن الحرب لم تحقق للرياض منجزا تفاوضيا”، إلا أن الحسن أوضح أن السعودية تصر على إجراء الحوار في الرياض، واستطرد قائلا “حين وصل العدوان السعودي إلى طريق مسدود، ودعا الأمريكي إلى حوار بدون شروط مسبقة، فإن الرياض تريد حوارا تحت إمرتها، أي أنها تريد (حوارا تحت القنابل)”، بحسب تعبيره.

وأشار الحسن الى إصرار السعودية على “تخريب” حوار صنعاء كما قال المبعوث الأممي جمال بن عمر، حيث دعت إلى حوار مقابل في الرياض، وقبل عدوانها بحجة ألا حوار تحت السلاح، كما رفضت الحوار في عُمان.

الرياض تريد حوارا تحت سمعها وبصرها لتفرض شروطا لم تستطع فرضها بالحرب والعدوان، كما يقول الحسن الذي ذكّر بحرب فيتنام التي لم تجنِ من ورائها أمريكا سوى الخيبة والخسران، معتبرا أن قبول الرياض لحوار بين اليمنيين بعيدا عن هيمنتها “يلغي نهائيا أي قيمة لعمليتها العسكرية العدوانية”، وأضاف بأنه سيكون هناك “نفوذ للسعودية في الحوار عبر الموالين لها في الخارج، إلا أن من هو على أرض اليمن يقرر مصير الحرب والحوار”.

وقال الحسن لقد “فشل العدوان” والسعودية لا تفتخر اليوم بقتل المدنيين وتدمير اليمن، لكنها تركز على عمليات ما تسميها بالمقاومة”، واعتبر الحسن أن المناوشات على الحدود السعودية “ستؤذي السعودية كثيرا”.

واختتم الحسن تغريداته قائلا “هم كتبوا على أنفسهم الهزيمة” مستشهدا بقوله تعالى “كتب الله لأغلبن أنا ورسلي إن الله قوي عزيز”.

البحرين اليوم

You might also like