كل ما يجري من حولك

إصابة جنديين إسرائيليين في عملية طعن قرب مستوطنة شيلو

682

تواصلت عمليات الطعن الفردية في فلسطين المحتلة تعبيراً عن رفض حالة القهر التي تمارسها قوات الاحتلال وإصرارها على انتهاك الحرمات المقدسات، وتأكيداً على إرادة المقاومة وعزمها على مواجهة الاحتلال الصهيوني بجميع الوسائل المتاحة.

وقد أقدم الشاب الفلسطيني محمد جاسم كراكرة من بلدة سنجل (قضاء مدينة رام الله) على طعن اسرائيليين اثنين بسكين بالقرب من الشارع رقم 60 وهو الطريق الرئيس الذي يربط مدينتي نابلس ورام الله في الضفة الغربية المحتلة، قبل ان يصاب برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وأكدت متحدثة باسم جيش الاحتلال وقوع “حادث الطعن قرب مفرق شيلو، حيث طُعن شخصان وتم نقلهما إلى المستشفى واستهدفت قوات الجيش الارهابي وقتلته”.

كما أشارت مصادر عسكرية لوكالة الصحافة الفرنسية إلى ان المصابين هما من جنود جيش الاحتلال، مشيرة الى ان احدهما في حالة خطرة بعد طعنه في الرقبة بينما أصيب الثاني بجراح بين الخفيفة والمتوسطة الخطورة.

بدورها، افادت مصادر امنية فلسطينية انها ارسلت سيارة اسعاف لنقل جثة الشاب الفلسطيني، مشيرة الى ان الجيش قام بإغلاق المنطقة ونفذ انتشارا مكثفا في موقع العملية.

You might also like