كل ما يجري من حولك

سوريا: الاعتداءات الصهيونية لن تتمكن من حماية الجماعات التكفيرية

101

متابعات //

أكدت سوريا أن الاعتداءات الإرهابية الصهيونية لن تتمكن من حماية عملائها من الجماعات التكفيرية من جماعة “جبهة النصرة” و”داعش” و”الخوذ البيضاء” ولن تحرف الجيش العربي السوري عن مكافحة شراذم التكفيريين ورعاتهم.

ووفق وكالة “سانا” قالت وزارة الخارجية السورية في بيان لها، الثلاثاء، أن الاعتداءات الإرهابية الإسرائيلية لن تتمكن من حماية عملائها من التنظيمات الإرهابية من “جبهة النصرة” و”داعش” و”الخوذ البيضاء” التي تقوم بين الحين والآخر بفبركة استفزازات جديدة باستخدام السلاح الكيميائي في محافظة إدلب لاتهام الجيش العربي السوري.

وأشار إلى أن العدوان الصهيوني، الاثنين الفائت، تزامن مع قيام جماعة “جبهة النصرة” التكفيرية بشن هجمات صاروخية على بعض المناطق في محافظة حلب وشمال محافظة حماة انطلاقاً من أوكاره في محافظة إدلب.

وشدد البيان على أن الاعتداءات الصهيونية وممارساتها الإرهابية والإجرامية لن تستطيع حرف الجيش السوري عن بوصلته الوطنية وعن الاستمرار بقيامه بواجبه الدستوري بمكافحة التكفيريين ورعاتهم من الإسرائيليين وبالتصميم اليوم وأكثر من أي وقت مضى على استعادة الجولان السوري المحتل.

وجدد مطالبة مجلس الأمن بالاضطلاع بمسؤولياته في إطار ميثاق الأمم المتحدة وأهمها صون السلم والأمن الدوليين وإدانة الاعتداءات الإسرائيلية السافرة ومساءلتها عنها واتخاذ إجراءات حازمة وفورية لمنع تكرارها وأن يلزم “إسرائيل” باحترام قراراته ومساءلتها عن إرهابها وجرائمها التي ترتكبها بحق الشعب السوري.

وكانت قوات العدو الصهيوني شنت منتصف ليل الاثنين/الثلاثاء عدوانا جويا على الأراضي السورية عبر إطلاق رشقات من الصواريخ مستهدفة منطقة السفيرة في جنوب شرق محافظة حلب.

 

You might also like