كل ما يجري من حولك

وزارة الشباب بحكومة صنعاء تكرمُ 136 لاعبًا ولاعبةً ومدرباً يمنياً حقّقوا الإنجازات الخارجية

72

 

متابعات| صنعاء:

كرمت وزارة الشباب والرياضة بحكومة صنعاء وصندوق رعاية النشء والشباب نجومَ الإنجازات الرياضية الخارجية للفترة 2106- 2020م، والبالغ عددهم 136 لاعبًا ولاعبة ومدرباً شاركوا في 88 بطولة رياضة كسفراء لــ 18 اتّحاد رياضي، حقّقوا خلالها 263 ميدالية ملونة.

وفي حفل التكريم الذي بدأ بآيٍ من الذكر الحكيم تلاها المقرئ الحافظ علي عزمان ثم السلام الوطني ألقى الرهوي كلمة نقل فيها تحيات رئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط، مؤكّـداً أن دعم نجوم الرياضة اليمنية مستمر وسيلمس الرياضيين هذا الاهتمام في القريب العاجل.

وقال: لقد شاهد العالم كله كيف أنه بعد ست سنوات من العدوان على بلادنا في الـ26 من مارس 2015م، استطعنا الرد عليهم وأذقناهم من بأسنا بعد ما كنا نتلقى صواريخ وقذائف طيرانهم، لكنهم لم يعودوا إلى رشدهم، وقدموا مبادرة سلام لن تنكلي علينا.

وأشاد الرهوي بحضور عدد كبير من اللاعبين من مختلف المحافظات اليمنية؛ ليشكلوا هذه اللوحة اليمنية الواحدة، وختم كلمته بتهنئة اللاعبين أبطال الإنجازات الرياضية، مُشيراً إلى أن هذه الإنجازات جاءت وسط صمود كبير ومن رحم معاناة أكبر.

بدوره قال وكيل أول وزارة الشباب والرياضة القائم بالأعمال عبد الحكيم الضحياني أن وزارة الشباب وصندوق رعاية النشء يتشرفان بتكريم أبطال الإنجازات الرياضية، من كُـلّ محافظات الوطن، تقديرًا لما حقّقوه باسم الرياضة اليمنية.

ولفت الضحياني إلى أن هذه الإنجازات تحقّقت في ظل العدوان والحصار الجائر المفروض على بلادنا منذ ستة أعوام، وما طال البنية التحتية الرياضية من تدمير ممنهج، استهدف كُـلّ شباب ورياضيي اليمن؛ لكن شبابنا امتطوا صهوات الإرادَة واجتازوا حواجز الصعوبات وحصدوا الإنجازات.

كلمة المكرمين ألقاها اللاعب جمال الصبري أكّـد من خلالها أن ما قدمه مختل الشباب والرياضيين في المحافل الخارجية لم يكن؛ مِن أجلِ كسب أي استحقاقات مادية، ولم يسافروا إلى معظم دول العالم؛ مِن أجلِ السياحة والتسلية وإنما؛ مِن أجلِ تشريف اليمن ورفع علمها عاليًا في المحافل الخارجية.

ونوّه الصبري إلى أنهم تجاوزوا بحماسهم وإرادتهم الكثير من الدول التي تمتلك المال والمنشآت الرياضية، مُضيفاً بأن تكريمهم اليوم هو تكريم لكل الرياضيين في ربوع الوطن.

تخلل الحفل تقديم نجوم الألعاب القتالية الكونغ فو والتايكوندوا فقرات استعراضية جميلة نالت استحسان الحضور، لتقدم فرقة عصور بقيادة ملاطف فقرات راقصة من التراث الشعبي اليمني.

كما تم توثيق إنجازات اللاعبين واللاعبات في فلم وثائقي تم عرضه في الحفل، اشتمل لقطات من غارات التحالف على العاصمة صنعاء والمحافظات اليمنية وتدمير المنشآت الرياضية، بالإضافة إلى تقديم أبرز مهارات لاعبينا في المحافل الدولية.

 

مراسيم التكريم

عقب ذلك قام كبار الضيوف الرهوي والجنيد ومعهم القائم بأعمال وزارة الشباب والرياضة عبد الحكيم الضحياني والمدير التنفيذي لصندوق رعاية النشء والشباب ورئيس لجنة التكريمات الرياضية وكيل مساعد قطاع الرياضة حسين الخولاني بتكريم نجوم اليمن الـ 136 لاعبا ولاعبة ومدرب بالمبالغ المالية التي وصلت إلى 49 مليون ريال.

 

زيارة ضريح الصماد

وختم الرياضيون جولتهم في العاصمة صنعاء بوضع إكليلًا من الزهور على ضريح الرئيس الشهيد صالح الصماد، بعدها أقامت وزارة الشباب والرياضة مأدوبة غداء على شرف الأبطال.

 

You might also like