كل ما يجري من حولك

نهضةُ وطن في رؤية وطنية

41

عبدالإله الخضر

يوماً بعد آخر، تترجمُ مؤسّساتُ الدولة وأجهزتها المختلفة مصفوفةَ الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة على أرض الواقع وذلك تنفيذاً لتوجّـهات القيادة الثورية والسياسية العليا وفق برامج وخطط زمنية محدّدة.

فإذا ما بدأنا بالجانب العسكري، فقد حقّقت القوات المسلحة نجاحات مبهرة سواءٌ أكان ذلك في مجال صناعة الصواريخ البالستية والمجنحة والطيران المسيَّر والتي أثبت قدرةً فائقةً في ضرب أهداف ومواقع عسكرية ومنشآت اقتصادية في عمق العدوّ يرتكز عليها في عدوانه الغاشم على بلادنا منذ ما يربو على ست سنوات، يضاف إلى ذلك الانتصارات الساحقة للجيش واللجان الشعبيّة في مختلف جبهات ومحاور القتال مع تحالف العدوان ومرتزِقته..

وإذا ما عدنا إلى الجانب الآخر في عملية البناء والتنمية التي تنفذها مؤسّسات الدولة وقطاعاتها المختلفة نجد أنها تسير بخطى واثقة نحو بناء الدولة اليمنية الحديثة بكل مقوماتها الأَسَاسية والهامة وأهم تلك المقومات هي البنى التحتية للاقتصاد الوطني التي تعد عمود النهضة وسر الازدهار للدول العظمى، وفي هذا المجال بادرت الهيئة العامة للأراضي والمساحة والتخطيط العمراني بوضع اللبنة الأولى لتنفيذ مشاريع البنى التحتية والمنشآت الحيوية الخدمية والاستثمارية من خلال تدشين أعمال التخطيط العمراني الاستراتيجي وإنشاء السجل العقاري العيني، حَيثُ يعتبر نقلة نوعية وإنجازاً هاماً على طريق بناء المدن الحضرية والعصرية والحفاظ على أراضي وممتلكات الدولة وتساهم في توفير الخدمات الأَسَاسية والضرورية للمواطنين القاطنين في تلك المدن المزمَّع إنشاؤها وتفتح المجال أمام رجال الأعمال والمستثمرين للقيام بدورهم في المشاركة الفاعلة في بناء الوطن والسير بعجلة التنمية إلى آفاق رحبة وتحقيق النهضة والازدهار لوطننا المعطاء وعلى قدر أهل العزم تأتي العزائم.

You might also like