كل ما يجري من حولك

بشرى سارة: بدء صرف معاشات المتقاعدين المدنيين دون تحميلهم أية عمولات

391

أفرجت قوى التحالف السعودي الإماراتي الأمريكي وحكومة هادي، عن معاشات الموظفين المتقاعدين في جهاز الدولة المدني لشهر يناير 2020، بعد ضغوط ومراجعات بذلتها نقابة الموظفين المتقاعدين والتحالف المدني للسلم والمصالحة.
وأكدت الهيئة العامة للتأمينات والمعاشات في العاصمة صنعاء أن عملية صرف معاشات المتقاعدين المدنيين لشهر يناير 2020 في العاصمة صنعاء وعموم المحافظات، بدأت الخميس، ودون تحميل المستحقين أي عمولات تحويل معاشاتهم من البنك المركزي في عدن.
وأعلنت حكومة الإنقاذ واللجنة الاقتصادية العليا بالعاصمة صنعاء في وقت سابق تحملها النفقات المالية والإدارية لصرف معاشات المتقاعدين ودفع فارق مبلغ المعاشات الناجم عن عملية التحويل من عدن إلى صنعاء والذي يصل إلى 10 في المائة من اجل تسهيل عملية الصرف للمعاشات.
ويأتي الإفراج عن معاشات المتقاعدين من جانب حكومة هادي، وفق مبادرة تقدمت بها نقابة الموظفين المتقاعدين والتحالف المدني للسلم والمصالحة تقضي بصرف المعاشات للمتقاعدين من عدن مع تحمل حكومة الإنقاذ الوطني دفع فوارق مبالغ التحويل للمعاشات.
وأحرج تكفل المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ بدفع فارق معاشات المتقاعدين المدنيين المقتطع رسوم تحويلها من عدن، حكومة المرتزقة، لترضخ أمام الأمر الواقع، وتفرج عن المعاشات للمتقاعدين المدنيين، مع الالتزام بانتظام صرفها بهذه الآلية الجديدة.
وقد ثمنت نقابة الموظفين المتقاعدين المدني للسلم والمصالحة الجهود المبذولة والداعمة لاستئناف صرف معاشات المتقاعدين من موظفي جهاز الدولة المدني، وانتظام صرفها وفق الآلية الجديدة، لما من شأنه تخفيف حدة المعاناة التي يواجهها من أفنوا حياتهم في خدمة الوطن.

You might also like