كل ما يجري من حولك

تعرَّف على الأمريكي الذي تسبب مقتله بالتصعيد بين واشنطن وطهران (الاسم والصورة)

511

سلّطت وسائلُ إعلام أمريكية الضوءَ على المتعاقد الأمريكي الذي تسبب مقتله في العراق بالتصعيد بين واشنطن وطهران، ودفع بالولايات المتحدة إلى اغتيال الجنرال قاسم سليماني.

وأفادت صحيفة “واشنطن بوست” بأن المواطن الذي قتل في 27 ديسمبر الماضي بقصف قاعدة عسكرية قرب كركوك مستخدمة من قبل القوات الأمريكية، هو مترجم عراقي الأصل، واسمه نورس حميد، وعمره 33 عاما.

وقالت نور الخليلي، أرملة حميد إنه حصل على الجنسية الأمريكية عام 2017، ولهما ولدان عمرهما 8 سنوات وسنتان.

وتم نقل جثة حميد إلى الولايات المتحدة، وجرت مراسم تشييعه في مدينة ساكرامينتو بولاية كاليفورنيا.

وقالت شركة Valiant Integrated Services التي تعاقد معها حميد، والتي تحملت تكاليف دفنه، إنه كان يتميز بمؤهلات عالية وكان يحظى باحترام زملائه.

واتهمت واشنطن جماعات موالية لإيران بمقتله، وشنت غارة جوية على مواقع للحشد الشعبي في العراق.

وفي الـ3 من يناير الجاري، نفذت غارة أودت بحياة الجنرال قاسم سليماني بأمر مباشر من الرئيس دونالد ترامب.

المصدر: واشنطن بوست

 

You might also like