كل ما يجري من حولك

رئيسُ هيئة المساحة يؤكّـدُ الاستمرارَ في تنظيم قطاع المحاجر وتوقيعُ 16 اتّفاقية تسوية

297

 

أكّـدت هيئةُ المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية الاستمرارَ في عملية تنظيم قطاع المحاجر “الكسارات”، وتصحيحِ أوضاعِها وفقاً لآلية الاستخراج واللوائح القانونية المنظِّمة لهذا القطاع، داعيةً مَن تبقّى من المستثمرين في هذا القطاع من مُلّاك الكسارات للمسارعة في تصحيح وتسوية أوضاعهم.

وأوضح رئيسُ هيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية، إبراهيم الوريث، في تصريح خاصٍّ لصحيفة “المسيرة” بأن الهيئةَ وقّعت عدداً من الاتّفاقيات مع المستثمرين في قطاع المحاجر، مؤكّـداً أن الكسّاراتِ التي تم تصحيحُ وتسوية وضعها عادت لمزاولة أعمالها.

وأشَارَ الوريثُ إلى أن عددِ التسويات التي وقّعتها الهيئةُ مع المستثمرين ومُلّاك قطاع المحاجر بلغت 16 تسوية، آخرها ما تم توقيعُه، أمس الاثنين، والبالغ عددها 4 تسويات.

وأكّـد الوريث أن كُـلَّ الكسارات في صنعاء والحديدة وحجّة والمحويت عادت لمزاولة أعمالها، بعدَ تصحيح وتسوية أوضاعها في الهيئة، ولم يتبقَّ إلا الكساراتِ الموقَّفةِ لأسبابٍ بيئيةٍ في منطقتي همدان وصرف في صنعاء، موضحاً بأن العملَ جارٍ على تحديدِ مواقعَ بديلةٍ ومن ثَـمَّ نقلُها لمزاولة عملِها من جديد.

يُشارُ إلى أنَّ قطاعَ المحاجر كان خلال السنوات الماضية حكراً على بعض النافذين في النظام السابق بعيداً عن رَقابة الدولة، والذين نهبوا الثرواتِ المعدنيةَ للشعب وسخّروها لصالحهم الشخصي قبلَ أن يبيعوا الوطنَ والأرضَ ويرتموا في أحضانِ تحالُفِ العدوان الذي دمّــر الشجرَ والحجرَ منذُ خمس سنوات.

You might also like