كل ما يجري من حولك

عدنية تسرد تفاصيل إعتداء مسلحي الإنتقالي على منزلها واختطاف أولادها.. (فيديو)

45

متابعات:

تداول ناشطون تسجيلاً مصوراً لامرأة عدنية تحكي فيها تفاصيل اقتحام قوات “الانتقالي الجنوبي” المدعومة من الإمارات على منزلها وإطلاق النار على العائلة واختطاف أولادها في مدينة عدن.

وقالت في التسجيل إن مسلحين مقنعي الوجوه داهموا منزل العائلة في وقت متأخر من الليل واعتدوا على الغرف وأطلقوا النار داخل أرجاء المنزل.

وأضافت أن المسلحين اعتدوا على كافة أفراد العائلة بما فيهم النساء، موضحة أنهم وعقب إطلاق النار في المنزل وتفتيش الغرف أطلقوا النار على اثنين من أفراد العائلة ثم عليها وشقيقتها، ما أدى إلى إصابتهم جميعا.

وأوضحت أنها وباقي جرحى العائلة بقوا ينزفون دما لأكثر من نصف ساعة عقب اختطاف المسلحين لشباب العائلة إلى جهة مجهولة فور الحادثة.

وقالت إنهم جاؤوا يبحثون عن أحد أفراد العائلة وقد سقط جريحا بتسعة طلقات نارية فور دخولهم المنزل.

وبحسب قولها فقد نهب المسلحون “ممتلكاتها وصادروا متجرا لها في عدن ويأخذون إيجاره لهم”، شاكية من الظلم الواقع على عاتقها من قبل مليشيات الانتقالي التابعة للإمارات.

وأشارت إلى أن المسلحين لم يكتفوا بما فعلوه في منزل العائلة بل تتبعوا الجرحى إلى مشفى تابع لمنظمة أطباء بلا حدود واختطفوا اثنين من أفراد العائلة الذي جاؤوا لانقاذ الضحايا.

ومنذ العاشر من أغسطس الماضي تواصل قوات المجلس الإنتقالي المدعومة من الإمارات تنفيذ عمليات اختطافات واسعة ضد قادة وجنود وسياسيين ونشطاء موالين لحكومة هادي وحزب الإصلاح ومواطنين في عدن.

ونفذت قوات الإنتقالي الجنوبي إعدامات ميدانية وانتهاكات واسعة قالت منظمات حقوقية إنها ترقى إلى “جرائم حرب”.

You might also like