كل ما يجري من حولك

الأمريكيون في 2021 بحاجة لتأشيرة لدخول أوروبا

23

متابعات:

بحلول عام 2021 سيحتاج مواطنو الولايات المتحدة الأمريكية تأشيرة دخول لزيارة منطقة “شنغن” الأوروبية.

وأعلن الاتحاد الأوروبي أنّ المسافرين الأمريكيين سيحتاجون إلى نوع جديد من التأشيرات، وهو نظام المعلومات وتصاريح السفر الأوروبي أو “ETIAS” لزيارة منطقة “شنغن”، بحسبما أفادت شبكة “سي إن إن” الأمريكية.

وتضم منطقة “شنغن” 26 دولة أوروبية لا توجد فيما بينها حدود داخلية، وتسمح للأشخاص التنقل بحرية، بما في ذلك دول مثل إسبانيا، فرنسا، اليونان، ألمانيا، إيطاليا.

وكانت الولايات المتحدة في نزاع مع برلمان الاتحاد الأوروبي والمفوضية الأوروبية بشأن تأشيرات الدخول إلى بلغاريا، وكرواتيا، وبولندا، ورومانيا، وقبرص.

والمسافرون من تلك البلدان الخمسة هم الدول الأوروبية الوحيدة التي تطلب منها الولايات المتحدة تقديم الطلب للحصول على تأشيرة.

وتتطلب قواعد الاتحاد الأوروبي معاملة متساوية لجميع الدول الأعضاء، ولكن التقرير أشار أيضاً إلى أنّ المفوضية كانت تنتظر أن يتربع الرئيس ترامب في منصبه من أجل “الحث على التبادلية الكاملة للتأشيرة”.

هذا، وللتقدم بطلب الحصول على تأشيرة “ETIAS” سيحتاج الأمريكيون إلى جواز سفر ساري المفعول، وحساب بريد إلكتروني، وبطاقة ائتمان وفقاً لما أعلنه الاتحاد الأوروبي، علماً أنّه في الوقت الراهن، يمكن للأمريكيين السفر إلى أوروبا لمدة تصل إلى 90 يوماً من دون الحصول على تأشيرة.

وأوضح الاتحاد أنّ التأشيرة ستكون صالحة لمدة 3 سنوات، وستسمح للأمريكيين بدخول منطقة “شنغن” مرات عدة حسب الضرورة، مشيراً إلى أنّه قرر مؤخراً تحسين مستوى أمنه لتجنب أيّ مشكلات أخرى تتعلق بالهجرة غير الشرعية والإرهاب.

“ديلي ميل”

You might also like