كل ما يجري من حولك

الحرب التي يخفونها عنا.. معرض صور عن اليمن ودول أخرى في فرنسا + (صور)

1٬247

متابعات:

تقيم المراسلة فيرونيك دى فيغيري: معرض صور “اليمن: الحرب التي يخفونها عنا” في مسرح لومولين, من الجمعة 8 مارس إلى الأحد 17 مارس.

وستعمل فيرونيك على عرض مجموعة من الصور, حصلت عليها مؤخراً على جائزة الفيزا الذهبية في التصوير الصحفي.

الصور تعود إلى عدة دول تعيش صراعات مثل: أفغانستان والعراق واليمن ونيجيريا للألبوم الستين من أجل منظمة مراسلون بلا حدود, من أجل حرية الصحافة.

وأوضحت فيرونيك أنها أرادت التقاط القصص التي “تكسر الكليشيهات” تحت الأنقاض والمصانع والتلال التي تلتهمها الحرب.

وعلى غلاف ألبوم مراسلون بلا حدود، تقوم مقاتلة كردية، شيستا، بتمريض طفلها، وعلى يسارها يوجد سلاح آلي.

وقد توجت فيرونيك دى فيغيري بجائزة الفيزا الذهبية عام 2018 عن تقرير في اليمن، “الحرب التي يخفونها عنا”.

 

صور حول هذا الصراع الذي يمر في صمت ستعرض على مسرح لومولين في سان اومير، وستظهر “التوترات التي أحضرت القوى النفطية في الخليج وأيضا القوى الغربية لتدمير الدولة العربية الأفقر”.

لقد استغرق الأمر لفيرونيك دى فيغيري عامًا للوصول إلى شمال اليمن، “حيث يحتدم الغضب السعودي في السماء ويسقط بلا كلل على الملايين من المدنيين المحاصرين في أقسى مكان”. يقول جيروم هوفر، رئيس خدمة الصور في صحيفة باري ماتش.

في الميدان، تعمل المصورة البالغة من العمر 40 عامًا ، وأم لطفلين، بالشراكة مع الصحفي مانون كويرويل-برونيل. وهم يخططون، ويعملون بسرعة لحماية أنفسهم في ساحات القتال، وفي بعض الأحيان يتنكرون، ويحرصون على أن يكون لديهم علاقة ثقة مع المرشد المحلي الذي يرافقهم، وغالباً ما يكون صحفي.

اعلان
You might also like