واشنطن بوست: على أمريكا إعادة توجيه علاقاتها مع النظام السعودي

واشنطن بوست: على أمريكا إعادة توجيه علاقاتها مع النظام السعودي

متابعات:

في مقال بصحيفة «واشنطن بوست» الأمريكية، قالت الكاتبة الأمريكية جنيفر روبين، إن الولايات المتحدة بحاجة إلى إجراء إعادة توازن لعلاقتها مع النظام السعودي، مطالبة واشنطن بضرورة تعليق مبيعات الأسلحة للمملكة، ووقف دعم الحرب في اليمن، التي وصفتها بأنها «كابوس إنساني».

ونقلت روبين عن الدبلوماسيين السابقين آرون ديفيد ميلر وريتشارد سوكولوسكي قولهما: «إن المملكة العربية السعودية ليست حليفة للولايات المتحدة، بغضّ النظر عن عدد المرات التي يؤكد فيها الرئيس ووزير خارجيته وغيرهما من كبار المسؤولين في الإدارة ذلك».

ولفتت إلى أنهما أضافا: «على خلاف الحلفاء التقليديين، مثل بريطانيا وكندا وفرنسا وأستراليا، لا يتشارك السعوديون في القيم الأمريكية الأساسية: احترام حقوق الإنسان وحرية التعبير وحرية الصحافة».

ورأت الكاتبة أنه «ينبغي تطبيق العقوبة على جميع المسؤولين السعوديين الضالعين في قتل خاشقجي بموجب قانون ماجنيتسكي، وتوضيح أن هؤلاء أفراد ممنوعون الآن من دخول الولايات المتحدة ويخضعون لتجميد أصولهم».

وقالت الكاتبة: «إن ترامب وأعوانه لم يدركوا مطلقاً أن المصالح الاستراتيجية للولايات المتحدة لا يمكن فصلها عن قيمنا، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة لا تستطيع ببساطة طمس الفظائع التي ترتكبها دول أخرى، وتتظاهر بأن هناك مصالح مشتركة بينهما».

وأضافت روبين في ختام مقالها: «لقد خسرت الإدارة الأمريكية كل المصداقية في هذا الأمر، رافضة الاعتراف بأن سياستها لا يمكن الدفاع عنها دولياً ومحلياً، في الوقت الحالي، من الأفضل السماح للكونجرس بالسيطرة على عجلة القيادة، وتوجيه العلاقات الأمريكية السعودية إلى مسار أكثر واقعية».

%d9%85%d8%ac%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%88%d8%b3%d8%a7%d9%86
تابعنا على التيليجرام

مقالات ذات صله