موقع ألماني يسخر من الإعلام السعودي: اكتشف «سجناء رأي» في كندا!

موقع ألماني يسخر من الإعلام السعودي: اكتشف «سجناء رأي» في كندا!

متابعات:

سخر موقع «دويتشه فيله» الألماني من تقارير وسائل الإعلام السعودي حول أوضاع السجون في كندا، حيث وصف تقرير لقناة «العربية» السعودية -مقرها أبوظبي- مستوى الحريات في أوتاوا بـ «المتدني»، وأن بها أسوأ السجون في العالم.

وذكر الموقع الألماني، في خضم استعراضه للأزمة الكندية السعودية، أن «موقعاً سعودياً في (تويتر) ينشر صورة تثير الجدل، ووزارة الإعلام تتدخل وتوقف الموقع وتحقق مع صاحبه، فيما نشرت قنوات تلفزيونية سعودية برامج تتحدث عن (سجناء الرأي) في كندا وأوضاع حقوق الإنسان فيها».

وقال «دوتشيه فيله» إن الإعلام السعودي اكتشف وجود سجناء رأي في كندا.

وسخر ناشطون من تقرير تلفزيوني بثته قناة «العربية»، انتقدت فيه أوضاع السجون في كندا، ونسبت «العربية» معلومات أوردتها في التقرير إلى منظمات وناشطين لم تسمّهم، قائلة إن مستوى الحريات في كندا متدنٍّ، ويوجد معتقلون على قضايا حقوقية.

وتابعت بأن «أسوأ السجون هي: ساسكاتشوان، ونورث باي، وأنتاريو العام».

وقالت «العربية» إن السجون في كندا مكتظة، ولا يتلقى النزيل أكثر من 5 دولارات في اليوم الواحد، ويتعرض النزلاء للضرب الشديد من قبل السجانين، وفقاً للتقرير.

وأوردت «العربية» أمثلة على سوء معاملة النزلاء، وقالت إن نحو 75 % من النزلاء تُوفوا قبل محاكماتهم بين عامي 2015 و2017.

ووصف المغردون على «تويتر» قناة «العربية» بأنها أصبحت قناة تابعة للحكومة السعودية و»من كتائب الرد السريع» التي «تشيطن الخصوم» بـ «تقارير مفبركة ومكذوبة».

%d9%85%d8%ac%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%88%d8%b3%d8%a7%d9%86
تابعنا على التيليجرام

مقالات ذات صله