ماذا قال الرئيس الكندي في أول تعليق له على الأزمة السعودية الكندية؟!

ماذا قال الرئيس الكندي في أول تعليق له على الأزمة السعودية الكندية؟!
ماذا قال الرئيس الكندي في أول تعليق له على الأزمة السعودية الكندية؟!

قال رئيسُ الوزراء الكندي جاستن ترودو، يوم أمس الأربعاء، في أول تصريح له حول الازمة الكندية السعودية بأن بلاده ستستمرُّ في الدفاع عن حقوق الإنسان، كاشفاً أن بلادَه تجري حواراً مع السعودية.

وفي حفل أكاديمية الطيران المدني في اوتوا قال ترودو: “نحن ماضون في الدفاع عن حقوق الإنسان انسجاماً مع مبادئنا”.

وأشار الى أن “أوتاوا (عاصمة كندا) مستمرة في الحوار مع الرياض، وستواصل التحدث بقوة عن قضايا حقوق الإنسان” التي تصاعدت خلال الأشهر الماضية في المملكة.

وكشف ترودو في نهاية حديثة أن وزيرة الخارجية الكندية، كريستيا فريلاند، “أجرت حواراً مطولاً مع نظيرها السعودي (عادل الجبير)، أمس الثلاثاء”، لكنه لم يكشف عن تفاصيله.

يُذْكَرُ أن الأزمة السعودية الكندية قد اشتعلت بعد أن أعربت “اوتوا” عن قلقها الشديد، إزاء المعلومات حول اعتقال المدافعة عن حقوق الإنسان سمر بدوي (تحمل الجنسية الكندية)، ودعت إلى إطلاق سراحها وسراح باقي النشطاء، الا أن الرياض رفضت هذه الادعاءات واتهمت كنداً بالتدخل في شؤون السعودية الداخلية.

%d9%85%d8%ac%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%88%d8%b3%d8%a7%d9%86
تابعنا على التيليجرام

مقالات ذات صله