وجّهت دعوة هامة لأبناء المحافظات الجنوبية.. رابطة علماء اليمن: هؤلاء من قاموا باغتيال الحبيب العلامة عيدروس بن سميط

وجّهت دعوة هامة لأبناء المحافظات الجنوبية.. رابطة علماء اليمن: هؤلاء من قاموا باغتيال الحبيب العلامة عيدروس بن سميط

خاص | موقع متابعات:

اتهمت رابطة علماء اليمن “أذرع المحتل الداعشية” باغتيال الحبيب العلامة عيدروس بن عمر بن سميط في إطار تصفية الكثير من العلماء والدعاة في مختلف المحافظات.

وجاء في بيان للرابطة تلقى موقع متابعات نسخة منه ، “تلقينا ببالغ الحزن نبأ اغتيال الحبيب العلامة عيدروس بن عمر بن سميط” ، مشيراً إلى أن ، “الجريمة التي حصلت هي واحدة من مئات الجرائم التي تستهدف علماء وعقلاء وشرفاء وأحرار اليمن”.

وأكد علماء اليمن في بيانهم أن “جريمة اغتيال العلامة سميط لن تكون الأخيرة إذا لم يتيقظ علماء وأحرار الأمة ويتخذوا موقفا حازما من المحتل وأدواته”.

ودعت رابطة علماء اليمن ، “علماء المحافظات المحتلة إلى القيام بمسؤوليتهم إزاء ما يتهدد الجنوب خصوصاً واليمن عموماً”.

وتابعت: نواجه أخطار كبيرة ومخططات أمريكية صهيونية تستهدف الجميع وتسعى لاحتلال البلاد.

وأضاف البيان أن “قوى الاحتلال تعمل بكل جهد لبذر الفتنة المناطقية والمذهبية حتى يتمكن المحتل من تحقيق أهدافه”.

كما توجّه العلماء بدعوة أبناء المحافظات الجنوبية الخاضعة لسلطة الاحتلال بأن “لا تسمحوا للإمارتيين والسعوديين وأدواتهم أن يستعبدوكم ويصفّوا علماءكم”.

وختم البيان: : نسأل الله تعالى الرحمة للشهيد ولجميع الشهداء وأن يعجل بالنصر والتمكين للمجاهدين المؤمنين.

وكان مسلحون مجهولون اغتالوا صباح اليوم الجمعة العلامة عيدروس بن عمر بن سميط “إمام جامع المحضار بتريم” بمحافظة حضرموت.

وقالت مصادر محلية ان مسلحون مجهولون قاموا باقتحام منزل العلامة عيدروس بن سميط امام وخطيب مسجد تريم بحضرموت وقتلته داخل منزله اثناء أداءه صلاة الضحى.

وفيما يلي نص البيان:

بيان رابطة علماء اليمن بشأن فاجعة اغتيال العلامة عيدروس بن عبدالله بن سميط إمام جامع المحضار بتريم حضرموت

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله القائل :(وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا)[سورة النساء 93]

والصلاة والسلام على الحبيب المصطفى وعلى آله الطيبين الطاهرين ورضي الله عن صحبه الأخيار الراشدين من الأنصار والمهاجرين

وبعد
فقد تلقينا ببالغ الحزن والأسى نبأ اغتيال الحبيب العلامة : عيدروس بن عمر بن سميط إمام جامع المحضار بتريم حضرموت
المحافظة الرازحة تحت الاحتلال الإماراتي السعودي الداعشي المدعوم من أمريكا
إن هذه الجريمة الشنعاء التي حصلت صباح اليوم الجمعة هي واحدة من مئات الجرائم التي تستهدف علماء وعقلاء وشرفاء وأحرار اليمن والمنطقة و ليست الأولى ولن تكون الأخيرة إذا لم يتيقظ علماء وأحرار الأمة ويتخذوا موقفا واضحا وحازما من المحتل الأحنبي وأدواته وأذرعته الداعشية التي قامت باغتيال وتصفية الكثير من العلماء والدعاة في عدن وشبوة وحضرموت وغيرها من المحافظات تحت مرأى ومسمع المحتل وبدعم وتواطئ منه
إن رابطة علماء اليمن إذ تشاطر الإخوة الكرام من العلماء الذين يرزحون تحت نير الاحتلال في هذه المحافظات المنكوبة الألم والأسى والحزن على الفقيد الشهيد الذي خسرته الأمة جمعاء لتدعوهم وتناديهم بنداء الأخوة والإسلام إلى القيام بمسؤوليتهم الدينية والوطنية والتاريخية إزاء ما يتهدد الجنوب خصوصا واليمن عموما من أخطار كبيرة ومخططات أمريكية صهيونية تستهدف الجميع وتسعى لاحتلال البلاد ونهب ثرواتها وطمس هويتها الحضارية والدينية والتأريخية وتمزيق النسيج الاجتماعي اليمني المتعايش عبر التاريخ
إن قوى الاحتلال تعمل بكل جهد ووسيلة لبذر الفتنة المناطقية والمذهبية وتصفية الكوادر العلمية حتى يتمكن المحتل من تحقيق أهدافه ونيل مآربه
فالله الله يا إخواننا في الجنوب لا تسمحوا للأمارتيين والسعوديين وأدواتهم الداعشية أن يستعبدوكم ويصفوا علماءكم ويطمسوا هويتكم الدينية والحضارية
تعازينا لأسرة الشهيد الحبيب ولسائر أبناء الشعب اليمني العظيم
ونسأل الله تعالى الرحمة للشهيد ولجميع الشهداء الأبرار وأن يعجل بالنصر والتمكين للمجاهدين المؤمنين والهزيمة والخذلان للبغاة المعتدين والانتقام من القتلة المجرمين إنه على ما يشاء قدير وبالإجابة جدير
صادر عن رابطة علماء اليمن
بتاريخ الجمعة 14 جمادي الآخر 1439هجرية
الموافق2/3/2018م

%d9%85%d8%ac%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%88%d8%b3%d8%a7%d9%86
تابعنا على التيليجرام

مقالات ذات صله